الانبار: داعش تفخخ منازل وطرق وتحظى بدعم من سياسيين وفضائيات

الانبار: داعش تفخخ منازل وطرق وتحظى بدعم من سياسيين وفضائيات
الجمعة ١٤ مارس ٢٠١٤ - ٠٦:٣٩ بتوقيت غرينتش

كشف نائب رئيس مجلس محافظة الانبار العراقية فالح العيساوي، الجمعة، عن قيام تنظيم "داعش" بتفخيخ عدد كبير من المنازل والجسور والطرق العامة في المحافظة، مؤكداً ان بعض السياسيين والفضائيات وفروا غطاء لهذا التنظيم.

وقال العيساوي لـ"السومرية نيوز"، إنه "لاتوجد اي حاضنة لتنظيم داعش في محافظة الانبار، لكن بعض السياسيين والفضائيات الذي صوروا وجود ثورة عشائر وما شابه وفروا غطاء لهذا التنظيم"، مشدداً على انه "لا يمكن لابناء العشائر ان يرضوا عن افعال داعش حتى لو كانت لهم مشاكل مع الحكومة".

وأشار العيساوي إلى أن "مسلحي داعش قاموا بتفخيخ عدد كبير من المنازل والجسور والطرق العامة في المحافظة بالكامل"، معتبراً أن "افعال داعش اثبت مدى ظلم وبشاعة هذا التنظيم".

وكان محافظ الانبار احمد خلف الدليمي كشف في وقت سابق اليوم الجمعة، عن قيام عناصر تنظيم "داعش" بتفخيخ مبان حكومية ومنازل سكنية في منطقي البكر وحي الضباط بمدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، مشيرا الى أن عناصر التنظيم يفخخون سبعة منازل في كل زقاق "يتم طردهم منه".

يذكر أن محافظة الأنبار، ومركزها الرمادي، (110 كم غرب العاصمة بغداد) تشهد منذ (21 كانون الأول 2013)، عملية عسكرية واسعة النطاق في المحافظة تمتد حتى الحدود الأردنية والسورية، تشارك بها قطعات عسكرية ومروحيات قتالية إلى جانب مسلحين من العشائر، لملاحقة تنظيم ما يعرف بدولة العراق والشام الإسلامية "داعش"، وأدت إلى مقتل وإصابة واعتقال وطرد العشرات من عناصر التنظيم، وما تزال المعارك مستمرة .

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة