الرياض تنفي ما تناقلته وسائل إعلام عن سماحها للمرأة بقيادة السيارة

الرياض تنفي ما تناقلته وسائل إعلام عن سماحها للمرأة بقيادة السيارة
الأحد ٠٩ نوفمبر ٢٠١٤ - ٠٢:١٢ بتوقيت غرينتش

نفت السعودية في ساعة متأخرة من ليلة الجمعة السابع من نوفمبر، أخبارا نقلتها وسائل عالمية كبرى مثل البي بي سي ووكالة الأنباء الأميركية اسشيتدو برس حول نيتها تخفيف الحظر على قيادة المرأة للسيارة.

وكانت وسائل الإعلام هذه قالت إن مسؤول حكومي سعودي كشف في تصريح صحافي للوكالة الأمريكية “أن مجلس الشورى وافق في جلسة سرية على تخفيف الحظر على قيادة المرأة للسيارة، والسماح لمن هن فوق الثلاثين عاما بالقيادة مع إلتزامهن باللباس الشرعي”، مؤكدا أن المرأة سيسمح لها القيادة داخل المدن فقط وأنه ستفتح إدارات نسائية للمرور.


وجاء  النفى السعودي، على لسان المتحدث باسم مجلس الشورى السعودي (يعين أعضائه الملك)  الدكتور محمد المهنا الذي أكد أن  المجلس لم يوصي بتخفيف الحظر على قيادة المرأة للسيارة. ولم يؤثر هذا النفي في تناقل عشرات من وسائل الإعلام الدولية تصريح المسؤول السعودي الذي تحفظ على ذكر اسمه، إذ نشرت تقارير اليوم تتحدث عن أن المرأة قد يسمح لها بالقيادة قريبا.


يذكر أن السعودية البلد الوحيد في العالم الذي يمنع المرأة من قيادة السيارة، وكانت هناك تصريحات حكومية على مدى السنوات الماضية لوسائل إعلام غربية تلمح إلى قرب السماح للنساء بالقيادة، إذ طلب وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل خلال لقاء مع صحافية أميركية قبل نحو عشرة أعوام منها أن تجلب رخصة القيادة الخاصة بها في المرة القادمة التي تزور فيها السعودية، ما اعتبر إشارة إلى النظام كان ينوي السماح للمرة بالقيادة بعد أشهر من هذا اللقاء.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة