واشنطن لا تؤكد مقتل البغدادي وترجح اصابة قادة من داعش

واشنطن لا تؤكد مقتل البغدادي وترجح اصابة قادة من داعش
الثلاثاء ١١ نوفمبر ٢٠١٤ - ٠٢:٤٨ بتوقيت غرينتش

اعلنت وزارة الدفاع الاميركية الاثنين انها غير قادرة على تأكيد المعلومات التي اشارت الى مقتل زعيم تنظيم داعش ابو بكر البغدادي في غارة جوية، الا انها رجحت ان يكون قادة من الصف الثاني في التنظيم قد اصيبوا.

    ويأتي تعليق وزارة الدفاع اثر يومين من الشائعات والمعلومات المتضاربة التي افادت بجرح البغدادي وربما بمقتله في غارة لقوات التحالف استهدفت الجمعة قادة في التنظيم.
    وقال المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيفن وارن "من الواضح ان هناك العديد من المعلومات المتناقضة حول مصير البغدادي. الا ان الاهم بالنسبة الينا هو اننا غير قادرين على تأكيد وضعه الحالي".
    واعلن البنتاغون ان الضربات الجوية استهدفت الجمعة اجتماعا لقادة تنظيم داعش في مدينة الموصل في شمال العراق، ما ساهم باطلاق الشائعات حول مقتل البغدادي.
    واكد الكولونيل وارن ان المسؤولين الاميركيين يدققون حاليا في كافة المعلومات حول هذه النقطة الا انه رجح ان "يكون مسؤولون من درجة ادنى على المستوى التكتيكي قد اصيبوا" في غارات الجمعة.
    وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما اعلن الاحد ان "مرحلة جديدة" تفتح في العراق مع الاعلان عن ارسال 1500 عسكري اميركي اضافي الى هذا البلد لتدريب القوات العراقية وقوات البشمركة الكردية.

وقد أعلنت مؤسسة الاعتصام التابعة لتنظيم داعش عن وفاة "أبو بكر البغدادى" زعيم التنظيم. وقالت المؤسسة فى تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"

كما أكد النائب عن التحالف الوطني حسين المالكي أن المعلومات الاستخباراتية الواردة من الأنبار تؤكد إصابة ما يسمى بزعيم عصابة "داعش" الإرهابي أبو بكر البغدادي بجروح بليغة في غارة جوية قبل أيام .

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة