الحمم البركانية تتسب في اندلاع النيران في بلدة باهو

الحمم البركانية تتسب في اندلاع النيران في بلدة باهو
الثلاثاء ١١ نوفمبر ٢٠١٤ - ٠٣:١٧ بتوقيت غرينتش

تسببت الحمم المتدفقة من بركان "كيلاويا" في هاواي في اندلاع النيران في منزل في بلدة باهو الريفية يوم الاثنين، وهو اول مقر اقامة يعلن عن اشتعال النيران فيه منذ بدء التدفق البطيء للحمم في حزيران/يونيو.

وذكرت وسائل اعلام محلية ان الحمم أخذت تزحف من اسفل المنزل الواقع على مشارف البلدة مسفرة عن اشتعال النيران فيه نحو منتصف نهار يوم الاثنين.
 

ولم يكن صاحب المنزل فيه بل كان خارج المدينة، وقال الجيران إنه جرى نقل الخيول وغيرها من الحيوانات بعيدا عن المنزل منذ أسابيع استعدادا للحمم، حسبما ذكرت صحيفة "هونولولو ستار أدفيرتايزر".

ويقع أقرب منزل من البركان على بعد نحو نصف ميل.

وينتظر سكان باهو وصول الحمم البركانية منذ شهور، ولا تمثل سرعة الحمم الحالية التي تشبه الحلزون، من 15 إلى 30 قدم في الساعة، خطرا كبيرا على أي شيء بإمكانه السير.

ويثور بركان "كيلاويا" في هاواي منذ عام 1983، لكن انطلاق الحمم من هذا التنفيس الجديد الذي بدأ في 27 حزيران/يونيو هو الأول من نوعه الذي يهدد عدة منازل خلال 23 عاما.

وقرر الرئيس الأمريكى باراك أوباما بإعلان هاوى منطقة كوارث يسمح باستخدام الأموال الاتحادية لحماية المجتمعات السكانية من الحمم التى بدأت تتدفق صوب منازل السكان فى جزيرة هاواى واصبحت تهدد الآن قرية باهوا.

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة