تفاصيل استهداف مسلحين في ريف دمشق وحلب ودرعا ودير الزور+فيديو

الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠١٥ - ٠٤:٢٣ بتوقيت غرينتش

حلب(العالم)-03-02-2015- افاد مراسل قناة العالم في سوريا ان الجيش استهداف تجمعات لمسلحين في مناطق مختلفة من ريف دمشق ودرعا ودير الزور وحلب، وكبد المسلحين خسائر فادحة في المعدات والارواح، موضحا انه استهدف في حلب تجمعات للمسلحين في مناطق تنطلق منها القذائف باستمرار على بلدتي نبل والزهراء.

وقال الزميل حسام زيدان في نشرة الاخبار قبل قليل: يتابع الجيش السوري عملياته على عدة محاور كان اهمها في ريف دمشق في مناطق الريف الغربي وتحديدا في الزبداني، حيث يستكمل عملياته بعد سيطرته على عدة تلال استراتيجية حاكمة في جبال الزبداني الغربية وخاصة تلة وردة الصاروخية الاستراتيجية المشرفة على عدة معابر للمسلحين بين الحدود السورية واللبنانية.

واضاف مراسلنا ان هذه العملية تعتبر استكمالا لعملية القلمون بعد ان حاولت جبهة النصرة تهديد الطريق الدولي الواصل بين دمشق وبيروت في منطقة يابوس والكفير التي طهرها الجيش وطرد منها المسلحين، الذين هربوا باتجاه مناطق الهوى وبوابة الجنزير، فيما يستمر الجيش في ملاحقته لهم، لفصل الجرود الواصلة حتى لبنان وجبال الزبداني.

واشار الى ان الجيش يتابع عملياته في عمق الغوطة الشرقية واستهدف عدة تجمعات للمسلحين في مناطق مختلفة من دوما وزبدين بالاضافة الى طيبا في ريف دمشق الجنوبي الغربي.

واوضح الزميل حسام زيدان: وفي حلب يتابع الجيش عملياته العسكرية الكثيفة والتي استهدفت عدة تجمعات للمسلحين في مناطق مختلفة من الريف الشمالي وخاصة في محيط مزارع الملاح وحندرات بالاضافة الى ماير، التي تطلق منها القذائف والهجمات على بلدتي نبل والزهراء بشكل دائم.

وتابع: كما استهدف عدة تجمعات للمسلحين داخل مدينة حلب، في منطقة المعادي والاشرفية ومحيط جمعية الزهراء التي تستمر في محيطها الاشتباكات العنيفة.

واشار مراسل قناة العالم الى ان الجيش يتابع في دير الزور ايضا عملياته العسكرية لتطهير المناطق المحيطة بالمطار، واندلعت اشتباكات في محيط الجفرة وفي ريف المدينة.

واشار الى ان درعا ايضا يتابع فيها الجيش عملياته واستهدافاته لمعاقل المسلحين في انخل وجاسم والشيخ مسكين وبصرى الشام.
MKH-3-10:36
 

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة