ملك الاردن: الطيار الشجاع قضى دفاعا عن عقيدته ووطنه وامته

ملك الاردن: الطيار الشجاع قضى دفاعا عن عقيدته ووطنه وامته
الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠١٥ - ٠٩:٠٥ بتوقيت غرينتش

اعلن ملك الاردن عبد الله الثاني الثلاثاء ان الطيار الاردني الذي قتله تنظيم "داعش" حرقا "قضى دفاعا عن عقيدته ووطنه وامته" داعيا الاردنيين الى "الوقوف صفا واحدا".

وقال الملك في رسالة بثها التلفزيون الرسمي "تلقينا بكل الحزن والأسى والغضب نبأ استشهاد الطيار الشهيد البطل معاذ الكساسبة على يد تنظيم داعش الإرهابي الجبان، تلك الزمرة المجرمة الضالة التي لا تمت لديننا الحنيف بأية صلة".

واضاف الملك، وهو القائد الاعلى للقوات المسلحة، ان "الطيار الشجاع قضى دفاعا عن عقيدته ووطنه وامته والتحق بمن سبقوه من شهداء الوطن الذين بذلوا حياتهم ودماءهم فداء للاردن العزيز".

وتابع "نقف اليوم مع اسرة الشهيد البطل ومع شعبنا وقواتنا المسلحة في هذا المصاب الذي هو مصاب الاردنيين جميعا".

واكد انه "في هذه اللحظات الصعبة فان من واجب جميع ابناء وبنات الوطن الوقوف صفا واحدا واظهار معدن الشعب الاردني الأصيل في مواجهة الشدائد والمحن التي لن تزيدنا إلا قوة وتلاحما ومنعة".

وكان الملك الاردني قطع زيارته لواشنطن التي توجه اليها الاثنين، بعيد نبأ قتل الطيار.

واعلن تنظيم "داعش" في شريط فيديو على شبكة الانترنت الثلاثاء انه أحرق حيا الطيار الاردني معاذ الكساسبة الذي يحتجزه منذ 24 كانون الاول/ ديسمبر.

وفور عرض الشريط، هدد الجيش الاردني بالقصاص من قتلة الطيار، وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العقيد ممدوح العامري في بيان ان "القوات المسلحة تؤكد ان دم الشهيد الطاهر لن يذهب هدرا وان قصاصها من طواغيت الارض الذين اغتالوا الشهيد معاذ الكساسبة ومن يشد على اياديهم سيكون انتقاما بحجم مصيبة الاردنيين جميعا".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة