تفجير مدرعة يودي بحياة عسكريين في سيناء

تفجير مدرعة يودي بحياة عسكريين في سيناء
الثلاثاء ٠٨ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٤:٠٤ بتوقيت غرينتش

قال المتحدث العسكري المصري العميد محمد سمير، إن أربعة مجندين قتلوا وأصيب أربعة آخرون الثلاثاء في تفجير مدرعة للجيش المصري بمحافظة شمال سيناء.

وحسب موقع ميدل ايست أونلاين، قال المتحدث: إن الهجوم وقع في مدينة رفح التي تقع على الحدود مع قطاع غزة.

وذكرت مصادر أمنية في شمال سيناء، أن من يشتبه بأنهم أعضاء في جماعة ولاية سيناء زرعوا عبوة ناسفة على جانب الطريق وفجروها عن بعد لدى مرور المدرعة.

وقال مصدر: إن المصابين نقلوا إلى مستشفى العريش العسكري بمدينة العريش عاصمة المحافظة للعلاج.

وخلال العامين الماضيين قتلت ولاية سيناء التي كانت تسمي نفسها أنصار بيت المقدس المئات من أفراد الجيش والشرطة.

وغيرت الجماعة اسمها عندما بايعت "داعش" في نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي.

ويقول الجيش المصري إنه قتل المئات من أعضاء الجماعة في حملة عسكرية تشارك فيها الشرطة.

وتبقى شبه جزيرة سيناء المعقل الرئيسي لهذا التنظيم الذي يتبنى بين الفينة والاخرى تفجيرات في القاهرة، من بينها استهداف القنصلية الايطالية في تموز/يوليو الفائت، وكان الاول ضد بعثة دبلوماسية في مصر .

يحاول الجيش المصري الحد من هجمات داعش في سيناء، والذين اعلنوا تبنيهم اسقاط طائرة ركاب روسية في 31 تشرين الاول/اكتوبر ما ادى لمقتل 224 شخصا بعد دقائق من اقلاعها من مطار شرم الشيخ المصري.

وتضاعف اجهزة الامن المصرية من جهودها لتوقيف قيادات التنظيمات المرتبطة بتنظيم داعش في العاصمة.

وفي 9 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، اعلنت الشرطة مقتل قيادي كبير في الفرع المصري لتنظيم "داعش" متورط في عدد من الهجمات ابرزها مقتل كرواتي واميركي والهجوم على القنصلية الايطالية.

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة