عشرات القتلى والجرحى في انفجارات منفصلة في العراق

الثلاثاء ٠٨ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٨:٤٥ بتوقيت غرينتش

قتل 9 اشخاص واصيب اكثر من 20 آخرين بينهم المدير العام لوزارة الصحة علي البستاني، في انفجارات متفرقة استهدف احدهما سيارة البستاني ببغداد، وآخرين وقعا جنوب كركوك أسفرا عن مقتل ثمانية اشخاص

وقالت الشرطة العراقية ان ضابط شرطة وثلاثة من مساعديه كانوا ضمن خسة قتلى سقطوا في تفجيرين بكركوك، اديا ايضا ايضا الى اصابة عشرة آخرين.

واوضح المقدم حسين البياتي من الشرطة العراقية في كركوك ان العقيد زيد حسين وهو قائد شرطة في بلدة عامرلي، ذات الاغلبية التركمانية ، وزملاؤه الثلاثة قتلوا عندما انفجر لغم في سيارتهم قرب كركوك.


من جهة اخرى ارتفعت الى ثمانية شهداء وواحد وعشرين جريحا حصيلة العملية التفجيرية التي استهدفت مسجد عبد الكريم المداني وسط مدينة بعقوبة شمال شرقي العاصمة.

وكان عشرة اشخاص بينهم شرطيان قتلوا، واصيب ستة عشر آخرون بانفجار سيارة عند نقطة تفتيش خارج مدينة الرمادي غرب بغداد.

وبحسب ارقام لوزارات الدفاع والداخلية والصحة، قتل 393 مدنيا و 48 شرطيا و 15 جنديا في اغسطس واصيب 1741 شخصا بجروح.

وفي التاسع عشر من اغسطس، تسبب تفجيران انتحاريان قرب وزارتي الخارجية والمالية في مقتل 95 شخصا وجرح نحو 600.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة