طهران تسلم متقترحاتها الى 5+1 خلال ساعات

الأربعاء ٠٩ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٧:١٣ بتوقيت غرينتش

أفاد مصدر مطلع لقناة العالم ان وزير الخارجية الايرانية سيسلم بعد ساعاتين من الآن (14.30 حسب التوقيت الدولي) حزمة مقترحات بلاده لممثلي مجموعة خمسة زائد واحد في طهران. كما سيسلم سفير ايران لدى بروكسل نسخة منها للممثل الاعلى للسياسة الخارجية بالاتحاد الاوروبي خافيير سولانا.

وكان وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي اعلن امس ان بلاده ستسلم اليوم الاربعاء رزمة مقترحاتها حول المشاكل العالقة في العالم.

وخلال مؤتمر صحافي مع نظيره الكيني موسيس ويثانغولا أمس الثلاثاء بطهران، اعرب متكي عن امله في ان تشكل الرزمة فرصة جديدة للحوار الجاد بين الجانبين.

وتتضمن الرزمة مقترحات لرفع القلق المتبادل بين الجانبين وحل مشاكل المنطقة ومكافحة الارهاب.

في هذه الاثناء، استانف مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية اجتماعه في فيينا الذي ادرج فيه بحث القضية النووية الايرانية وفق التقرير الاخير الذي رفعه المدير العام للوكالة الدولية محمد البرادعي بالاضافة الى الموضوع السوري.

ووفق مسار اجتماعات مجلس حكام الوكالة، من المتوقع ان تبدي مختلف البلدان وخاصة مجموعة عدم الانحياز مواقفها الداعمة لحق ايران في حيازة برنامج نووي سلمي.

وقد أكد البرادعي خلال بيان تمهيدي لدى بدء الاجتماعات ضرورة مواصلة الحوار في حل القضايا المرتبطة بالملف النووي الايراني، كما انتقد السياسات التي تنتهجها بعض البلدان حيال تسييس هذا البرنامج.

من جهة اخرى، جدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء، رفض بلاده فرض عقوبات على ايران بسبب برنامجها النووي، داعيا الى تبني الحوار بهذا الشان.

وخلال مؤتمر صحافي في موسكو قال لافروف: ان طهران طمأنت روسيا بانها ستقدم قريبا اجوبتها عن رزمة مجموعة الدول الست.

وابدى لافروف استغرابه من اتهام المدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي باخفاء معلومات حول برنامج ايران النووي.

وفي السياق، قالت الصين ان فرض عقوبات جديدة على ايران لن يساهم في استئناف الحوار معها، داعية الى التركيز على الجهود الدبلوماسية.

وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما امهل ايران حتى وقت لاحق من الشهر الجاري للموافقة على "عرض محادثات على مزايا تجارية مع القوى الست الكبرى اذا اوقفت تخصيب اليورانيوم والا واجهت عقوبات اشد".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة