بعد ان قدم تقريره إلى مجلس الأمن..

المبعوث الأممي يقول انه سيعود الى اليمن للعمل على ايجاد تسوية

المبعوث الأممي يقول انه سيعود الى اليمن للعمل على ايجاد تسوية
الثلاثاء ٠١ نوفمبر ٢٠١٦ - ١٠:٠٣ بتوقيت غرينتش

بعد أن قدم تقريره إلى مجلس الأمن، قال المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد أنه سيعود للمنطقة من أجل العمل على الوصول إلى تسوية، فيما حذرت مصادر في الأمم المتحدة من أن اليمن على شفير المجاعة، ودعت إلى فتح المجال الجوي والسماح باستخدام مطار صنعاء وميناء الحديدة.

وبحسب "فرانس 24"، فقد أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن الإثنين أنه سيعود إلى المنطقة لإجراء محادثات للتوصل إلى اتفاق سلام خلال الأسابيع المقبلة، وصرح أمام مجلس الأمن بأنه على الأطراف اليمنية أن تسعى للتوصل إلى اتفاق سياسي رغم رفضها لمقترحاته أو تحفظها عليها.

وصرح ولد الشيخ أمام مجلس الأمن أن "الكرة في ملعب الأطراف اليمنية".

وأضاف، "ما الذي ينتظره الطرفان للتوقيع على اتفاق سياسي؟ ألم يفهموا أنه لا يوجد فائزون في الحروب؟" على حد تعبيره.

وكان ولد الشيخ قدم خارطة طريق لإنهاء المعارك في اليمن والعدوان السعودي المستمر منذ 18 شهرا.

"اليمن على بعد خطوة واحدة من المجاعة"

من جانبه قال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للمساعدات الإنسانية ستيفن أوبراين أمام المجلس أن الأزمة الإنسانية في اليمن تتدهور، وأن 80% من السكان يحتاجون إلى الغذاء.

وصرح أن "اليمن على بعد خطوة واحدة من المجاعة" ويعاني أكثر من مليونين من سوء التغذية من بينهم 370 الف طفل يواجهون سوء التغذية الشديد.

كما تنتشر الكوليرا في البلاد، وتأكدت 61 حالة إصابة ويشتبه بأكثر من 1700 حالة أخرى، بحسب أوبراين.

ودعا أوبراين السعودية التي تقود تحالفا عسكريا في عدوانها على اليمن إلى السماح باستئناف الرحلات الجوية التجارية إلى صنعاء للسماح للطلاب بمتابعة دراستهم في الخارج وللمرضى اليمنيين بالحصول على العلاج.

وقال من الرياض أن الأمر "في نطاق قدرتهم السماح بهذا".

وناشد أوبراين الجهات المانحة إلى المساعدة في إعادة بناء ميناء الحديدة الذي دمرته الضربات الجوية، ووصف الميناء بأنه "شريان حياة البلاد" التي تعتمد بشكل شبه تام على الواردات.

114-4

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة