دهقاني: المحتلون الصهاينة اكبر تهديد للسلام والامن العالميين

دهقاني: المحتلون الصهاينة اكبر تهديد للسلام والامن العالميين
الأربعاء ٠٢ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٨:٤٩ بتوقيت غرينتش

اشار سفير ومساعد الممثلية الدائمة لايران في الامم المتحدة الى الجرائم الوحشية التي يرتكبها الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني وقال، ان الاحتلال يعد اكبر تهديد للامن والسلام العالميين داعيا المجتمع الدولي الى التصدي لذلك.

وبحسب وكالة "ارنا" اشار غلام حسين دهقاني في كلمة القاها في الاجتماع السنوي للجنة الرابعة للجمعية العام للامم المتحدة الى الممارسات الوحشية للكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني المظلوم وانتهاكات حقوق الانسان في الاراضي الفلسطينية المحتلة داعيا المجتمع الدولي الى ممارسة الضغوط على الكيان الصهيوني لانهاء الممارسات غير المشروعة ضد الفلسطينيين.

واوضح ان الظروف الانسانية في قطاع غزه وبسبب استمرار الحصار والعقوبات الاقتصادية باتت تاخذ ابعادا جديدة وواسعة وان الهجمات العسكرية ضد الفلسطينيين بما فيها مداهمة البيوت والمدارس ونهب الموارد الطبيعية للفلسطنيين تبعث على القلق الشديد.

وقال ان ما تقوم به قوات الاحتلال في القدس والجولان المحتل يعد انتهاكا لنص اتفاقية جنيف الرابعة وقرارات الامم المتحدة ومن الضروري اتخاذ مايلزم للوقف الفوري لهذه الممارسات بما فيها بناء المستوطنات ونهب الموارد الطبيعية للفلسطينيين وتدمير البيوت وتهجير المدنيين واعتقال الفلسطينيين.

واشار الى الظروف المتأزمة في قطاع غزة وقال، ان الحصار غيرالقانوني البري والبحري لغزة في العام 2016 دخل عامه العاشر مؤكدا، على ضرورة ممارسة المجتمع الدولي الضغط على الكيان الصهيوني لانهاء الحصار دون قيد وشرط وانسحاب الكيان الصهيوني من الجولان السوري. 

109-2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة