المعارضة الغابونية تعلن فرض حالة شلل تام في البلاد لـ 3 ايام

الجمعة ١١ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٦:٣١ بتوقيت غرينتش

اعلن قادة المعارضة الغابونية الجمعة، فرض حال شلل تام في البلاد لثلاثة ايام، اعتبارا من يوم الاثنين احتجاجا على ما وصفوه بالانقلاب الانتخابي، المتمثل بفوز علي بونغو في الانتخابات الرئاسية.

واعلن جان اييغي ندونغ، المتحدث باسم ائتلاف مرشحي الانتخابات الرئاسية، ان الائتلاف والاحزاب السياسية والمجتمع المدني، المعارضين للانقلاب الانتخابي، قرروا التحرك الاحتجاجي تخليدا لذكرى المواطنين الذين قتلوا برصاص قوات الدفاع والامن في بور جنتي، على حد تعبيره.

وشهدت المدينة اعمال عنف من الثالث الى السادس من ايلول/سبتمبر اثر الاعلان عن فوز بونغو بالرئاسة.

واعلنت السلطات مقتل ثلاثة اشخاص في حين اكدت المعارضة ان الحصيلة تصل على الاقل الى 15 قتيلا.

واعلنت اللجنة الانتخابية فوز علي بونغو، نجل الرئيس الراحل عمر بونغو، باغلبية 41.73 %من الاصوات.

لكن المرشحين اللذين جاءا بعده، اندريه مبا اوبامي وبيار مامبوندو، اعلنا كذلك فوزهما.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة