مقتل وجرح اكثر من 25 شخصا في قصف على مقديشو

السبت ١٢ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٣:٥٣ بتوقيت غرينتش

قتل 14 شخصا على الاقل واصيب 12 آخرون حالة بعضهم خطرة مساء الجمعة، اثر سقوط قذيفة هاون على مستشفى لقدامى الجيش الصومالي في العاصمة مقديشو.

واتهمت الحكومة حركة الشباب بشن هجوم بقذائف المورتر على ميناء العاصمة ما ادى الى سقوط ضحايا في المستشفى بينما اصابت قذائف اخرى الاحياء القريبة من المرفا.

ودارت معارك في اطراف مقديشو بين مسلحي حركة الشباب والقوات الحكومية المدعومة بقوات افريقية ما ادى الى نزوح الاف الاهالي.

وقال عبدالرزاق قيلو المتحدث باسم الحکومة السبت للصحفيين في العاصمة "لقي نحو 12 شخصا من ضباط الجيش الوطني السابقين حتفهم جراء القصف الذي حدث الليلة الماضية على مناطق ماهولة بالسکان".

وقال علي شيخ ياسين نائب رئيس منظمة "المان" الصومالية لحقوق الانسان ومقرها مقديشو " انه حادث مروع، حتى من حاولوا مساعدة الضحايا هوجموا وقتل اثنان من سائقي سيارات الاسعاف على ايدي مسلحين مجهولين".

وقالت الامم المتحدة في وقت سابق هذا الاسبوع ان ربع مليون شخص فروا من وجه القتال المتجدد في مقديشو منذ ايار /مايو الماضي، ما يرفع اجمالي عدد النازحين داخل الدولة التي تقع في منطقة القرن الافريقي الى ما يزيد على مليون ونصف المليون نازح.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة