ميتشيل يأمل تجميد الاستيطان واستئناف التسوية قريبا

الأحد ١٣ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٠:٥٩ بتوقيت غرينتش

أعرب المبعوث الاميركي الخاص الى الشرق الأوسط جورج ميتشيل الاحد، عن أمله في التوصل لاتفاق حول تجميد الاستيطان واحياء مفاوضات التسوية خلال الايام القليلة المقبلة.

وجاءت تصريحات ميتشل هذه، خلال زيارة يقوم بها الى فلسطين المحتلة في اطار جولة تشمل الأردن ولبنان ومصر، حيث التقى رئيس الكيان الاسرائيلي شمعون بيريز، ووزير خارجية حكومة الاحتلال افيغدور ليبرمان.

وقال ميتشل: "في حين أننا لم نتوصل بعد لاتفاق بشأن الکثير من القضايا البارزة الا أننا نجتهد من أجل ذلك والهدف بالطبع من زياراتي هنا في هذا الأسبوع هو محاولة التوصل لاتفاق".

ومن المقرر أن يلتقي ميتشل رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو اليوم الاثنين ويعقد محادثات مع رئيس السلطة الفلسطينية في رام الله محمود عباس غدا الثلاثاء.

ويقول عباس انه لن يستأنف مفاوضات التسوية "ما لم تلتزم اسرائيل بتجميد الاستيطان".

في هذه الاثناء، بحث الرئيس المصري حسني مبارك مع رئيس نتانياهو سبل احياء عملية التسوية.

وتناولت مباحثات مبارك ونتنياهو أيضا صفقة تبادل الاسرى بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي، تتم بموجبها مبادلة الجندي الاسرائيلي الاسير جلعاد شاليط بمئات الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين المحتجزين في السجون الاسرائيلية.

ويعد اللقاء بين مبارك ونتنياهو الثاني من نوعه منذ ايار/ مايو الماضي.

وکان نتنياهو صرح قبل لقائه مبارك بأن انشاء نحو 2500 منزل للمستوطنين في الضفة الغربية سيستمر نظرا للحاجة لاستيعاب "النمو الطبيعي" لأسر المستوطنين وأن القدس لن يشملها أي اتفاق بشأن المستوطنات، على حد قوله.

وتأمل الولايات المتحدة في أن يمهد اتفاق حول موضوع المستوطنات الطريق أمام اجتماع يضم نتنياهو والرئيس الاميرکي باراك اوباما وعباس على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك في 23 سبتمبر/ايلول.بشكل كامل في القدس المحتلة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة