الحوثيون يتهمون الجيش بقصف المدنيين بصعدة

الإثنين ١٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٧:١٢ بتوقيت غرينتش

اكد الحوثيون ان طيران الجيش اليمني واصل قصفه لمناطق محافظة صعدة بالقنابل الثقيلة، مخلفا دمارا هائلا بالمنازل والمحال التجارية والممتلكات الخاصة والعامة.

وقال الحوثيون في بيان ان القصف تكثف على مدينة ضحيان، وان الطائرات استهدفت قرى بالمحافظة، ما ادى لمواجهات مستمرة حتى الان.

كما اشاروا الى قصف عشوائي على منازل المواطنين ومخيم للنازحين في مديرية باقم.

بدوره قال الجيش اليمني انه قتل اثنين وعشرين مسلحا حوثيا خلال عمليات في صعدة يومي السبت والاحد.

واعلن الجيش مقتل 15 مسلحا في عمليات متفرقة الاحد، مضيفا ان مسلحين اخرين لم يحدد عددهم قتلوا على اليتين كانتا بحوزة المسلحين.

من جهة اخرى تم القبض على سبعة مسلحين بحسب المصدر نفسه.

الى ذلك اكد مصدر عسكري نقلت وكالة الانباء اليمنية سبأ تصريحاته سابقا ان الجيش اليمني قتل سبعة مسلحين خلال عمليات تمشيط في محافظة صعدة .

واوقفت قوى الامن ايضا ثلاثة مسلحين في حرض في محافظة الجوف (شمالا)، بحسب مصدر من قوى الامن اشار الى ان الموقوفين سيحاكمون.

وتتركز العمليات الان عند الطريق بين حرف سفيان في محافظة عمران ومدينة صعدة عاصمة المحافظة، بحسب مصدر عسكري.

هذا ويؤكد الحوثيون ان صنعاء تستفيد من مساعدة عسكرية من المملكة السعودية السنية المجاورة لمعقلهم.

ودقت المنظمات الانسانية ناقوس الخطر نظرا للظروف الصعبة التي يعيش فيها عشرات الاف النازحين اجبروا على ترك منازلهم.

يشار الى ان وكالات الامم المتحدة تقدر عدد النازحين في المواجهات الاخيرة وصل الى 35 الفا فيما يقدر عدد النازحين منذ بدء النزاع في العام 2004 ب150 الف شخص.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة