الدباغ: العراق يفضل احتواء الموقف مع سوريا عن طريق الحوار

الإثنين ١٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٨:٤٢ بتوقيت غرينتش

اكد المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ الاثنين ان
بغداد تفضل احتواء الازمة مع دمشق عبر الحوار، الامر الذي رحبت به سوريا.

واكد الدباغ ان وفدا عراقيا سيشارك غدا في اجتماع امني بانقرة لتقديم ادلة على تورط عراقيين مقيمين بسوريا في تفجيرات بغداد الاخيرة.

وياتي اجتماع انقرة بعد اتفاق وزيري الخارجية السوري وليد المعلم والعراقي هوشيار زيباري في القاهرة الاسبوع الماضي على وقف الحملات الدعائية بين البلدين وتشكيل لجان امنية مشتركة والاسراع بعودة سفيريهما.

وردا على سؤال حول طبيعة هذه الأدلة والإثباتات، قال الدباغ إنها اعترافات واتصالات وتمويل ودعم لوجستي من قبل مجموعات مقيمة في سوريا لها علاقة مع تنظيم القاعدة.

وشدد الدباغ على أن العراق يريد أن يعطي دورا للحوار لحل الأزمات مع سوريا، لافتا إلى أن الوفد العراقي الذي سيتوجه إلى أنقرة سيكون برئاسة وكيل وزير الداخلية ويضم ممثلين عن الوزارات الأمنية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة