العلاقات بين ايران واوروبا بحاجة الى هندسة جديدة

الأربعاء ١٦ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١١:٣٠ بتوقيت غرينتش

صرح وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي لدى استقباله السفير الدنماركي في طهران الاربعاء بان العلاقات بين ايران واوروبا بحاجة الى هندسة جديدة.

واكد متكي في هذا اللقاء ضرورة التقييم الواقعي للعلاقات بين اوروبا وايران على مدى السنوات الاخيرة واضاف: "في هذا الاطار يمكن تعريف اسس جديدة ومنطقية مبنية على المصالح المتبادلة لهذه العلاقات. فاوروبا يمكنها ان تستفيد من طاقات ايران وان هذا الامر يخدم مصلحة الجانبين".

واشار الى الامكانيات الواسعة الموجودة لدى البلدين (ايران والدنمارك) معربا عن امله بتفعيل هذه الامكانيات في اطار المصالح والعلاقات الثنائية، مرحبا بالتعامل الجديد مع اوروبا.

وصرح وزير الخارجية الايراني: "نحن كدولة اسلامية مستعدون للتعاون بخصوص تعاطي الدنمارك مع العالم الاسلامي".

وأشار متكي الى تقديم رزمة المقترحات من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية لمجموعة "5+1" وقال: ان "محاور هذه الرزمة مؤشر لعزمنا الجاد للتعاون البناء ونحن نأمل عبر التشجيع من جانب الدول الاوروبية بأن تتوفر أرضية الحوار الجاد الذي يخدم مصلحة الجميع".

من جانبه، أعرب السفير الدنماركي في طهران كريستن سن عن سروره لتعيينه سفيرا لبلاده في طهران وأضاف: ان العلاقات بين البلدين شهدت تحركا في مختلف الابعاد ومن المقرر أن يقوم بوفد برلماني من ايران بزيارة الدنمارك.

وأكد السفير الدنماركي الجديد في طهران على تطوير العلاقات بين البلدين. كما رحب كريستن سن بالمحادثات بين الدول الاوروبية الاعضاء في مجموعة "5+1" مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة