عباس ينعى التسوية ويعتبر طريقها مقفلة

السبت ١٩ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٩:٣٥ بتوقيت غرينتش

أجرى الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم السبت محادثات بالقاهرة مع الرئيس المصري حسني مبارك تناولت آخر تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

وخلال مؤتمر صحافي بعد لقائه الرئيس المصري حسني مبارك في القاهرة، اكد عباس انه بعد فشل الاتفاق على وقف الاستيطان فان اعلان استئناف مفاوضات التسوية لن يتم.

وقالت مصادر مصرية أن عباس ومبارك بحثا تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية ولقاءات جورج ميتشل المبعوث الامريكي الخاص إلى الشرق الأوسط مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وقال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس "ان استئناف مفاوضات التسوية مع اسرائيل معلق وان الطريق الى تحقيق السلام مجمد".

واعتبر الناطق باسم حركة حماس سامي ابو زهري ان تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لا تشكل تغييرا في الموقف السياسي.

وفي حديث لقناة العالم الاخبارية اعتبر ابو زهري تصريحات عباس بمثابة التعبير عن الاحباط من المواقف الاسرائيلية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة