سيئول وطوكيو تبحثان النووي الكوري في نيويورك

الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٥:٥٢ بتوقيت غرينتش

التقى رئيس كوريا الجنوبية لي ميونغ باك رئيس الوزراء الياباني هاتوياما يوكيو في نيويورك على هامش اجتماعات الأمم المتحدة امس الاربعاء، وبحثا العلاقات الثنائية وسبل نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وقال المكتب الرئاسى بكوريا الجنوبية اليوم الخميس: "إن المحادثات الثنائية جرت على هامش اجتماعات الأمم المتحدة يوم الاربعاء بالتوقيت المحلي، حيث تبادل الرئيسان وجهات النظر حول طرق معالجة القضية النووية لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية".

وذكر المكتب أن الرئيسين اتفقا على أن هناك حاجة إلى تنفيذ عقوبات مجلس الأمن الدولي وإعادة كوريا الديمقراطية إلى المحادثات السداسية، كما تعهدا بمواصلة التعاون الثنائي فى هذه القضية.

ودعا كل من ميونغ باك ويوكيو الى التعاون الدولي لحمل كوريا الديمقراطية على التخلى عن محاولاتها النووية، مؤكدين على ضرورة التراجع التام.

وقال ميونغ باك: "من الافضل حل القضية عبر الحوار، ولكن من الضروري أن نواصل الضغط على كوريا الديمقراطية من خلال التعاون الدولي اذا لزم الامر".

من جهة اخرى، تبادل الرئيسان وجهات النظر حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية، وقال رئيس الوزراء الياباني: "إن حزبه كان شجاعا بما يكفى ليواجه التاريخ مباشرة".

وتعهدا على العمل الوثيق حيال القضايا العالمية مثل التنمية الخضراء وتغير المناخ.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة