السعودية تعتقل داعية مصري بدون مبررات

الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٧:٥٦ بتوقيت غرينتش

اعتقلت سلطات الأمن السعودية الدكتور عبد العزيز كامل الداعية والكاتب الإسلامي، فيما لم تقدم اي مبررات لاعتقال الشيخ المعروف بالاعتدال والوسطية وأخفته في أحد السجون، حسبما ذكرت صحيفة العرب نيوز.

وقالت الصحيفة: "التزمت أسرة الشيخ الصمت وتكتمت علي الأمر منذ قرابة 3 شهور مع وعود غير جدية باطلاق سراحه".

وأكدت ان السلطات السعودية امر تراعي الحالة الصحية للدكتور عبد العزيز وتحتجزه في ظروف سيئة جدا، حيث يعاني من عجز في كلتا ساقيه، الأولي بنسبة 100 في المئة والثانية بنسبة 80 في المئة وحالته تستدعي وجود مرافق دائم له يقوم علي خدمته".

واضافت الصحيفة: "كان إحياء قضية الشريعة الإسلامية هو الشغل الشاغل للدكتور عبد العزيز ولذلك أسس موقع لواء الشريعة حيث يري أن قضية الإسلاميين يجب أن يظل موضوعها المركزي هو السعي لاستعادة سلطان الشريعة".

وتابعت: "ومن رأيه أن التهجمات على الشريعة ليست ناشئة عن مبادرات فردية من نخب علمانية معزولة، بل إنها امتداد لمشروعات فرض المنظومة العلمانية اللادينية على مجتمعاتنا الإسلامية".

وجدير بالذكر، أن الدكتور عبد العزيز كامل المصري الجنسية كان محاضرا سابقا بجامعة الملك سعود قبل أن يتفرغ للكتابة في المجلات الإسلامية وآخرها مجلة البيان.

وحصل كامل على الدكتوراه في الشريعة من جامعة الأزهر الشريف، وله العديد من المؤلفات ومن كتبه "معركة الثوابت بين الإسلام والليبرالية"، وآخر كتبه "العلمانيون وفلسطين ستون عاما من الفشل".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة