خبراء القيادة في ايران يشيدون بحكمة القائد في مواجهة الاعداء

الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٠:٠٣ بتوقيت غرينتش

قال عضو في مجلس خبراء القيادة في ايران ان الاجتماع الاخير للمجلس الذي اختتم اعماله الاربعاء، بحث بالتفصيل الاحداث التي تلت الانتخابات الرئاسية العاشرة، واكد ان المجلس اجمع على حكمة قائد الثورة اية الله خامنئي في تجنيب البلاد مخططات الاعداء.

وقال عضو مجلس خبراء القيادة آية الله الشيخ عباس الكعبي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الخميس: ان مسؤولية مجلس خبراء القيادة حسب الدستور هي تعيين القائد والرقابة على ديمومة صفات القيادة فيه، حيث ان اعضاء المجلس هم من العلماء والوجهاء الاتقياء والمعتمدين من قبل الشعب عن طريق الانتخاب وصناديق الاقتراع من الذين لهم ثقلهم الديني والاجتماعي والسياسي.

واضاف آية الله الكعبي ان الخبراء يجتمعون في اجتماعات دورية كل 6 اشهر مرة لمناقشة اهم الاحداث الداخلية والعالمية فيما يرتبط بادارة البلاد وقرارات القيادة ليطمئنوا لحسن ادارة البلاد وسلامة الامور وكفاءة القيادة.

وتابع: ان الاحداث التي تلت الانتخابات الرئاسية الاخيرة كانت في صلب اهتمامات اجتماعات مجلس خبراء القيادة، حيث ناقش المجتمعون الاحداث والخطوات والقرارات التي اتخذت بدقة وحساسية خاصة، ودار نقاش واسع شارك فيه 16 من الخبراء خلال يومين.

واشار آية الله الكعبي الى ان الخبراء تحدثوا ايضا عن اهمية المحافظة على مبدأ ولاية الفقية وتأكيد الوحدة والحذر من فتنة الاعداء وضرورة وحدة الكلمة ولم الشمل، حيث اشادوا بالخطوات الحكيمة التي اتخذها قائد الثورة السيد علي خامنئي، مجمعين على انها تأتي في سياق نهج وسيرة الامام الخميني الراحل رضوان الله تعالى عليه.

وقال هذا العضو في مجلس خبراء القيادة، ان المجلس اكد في بيانه الختامي على صحة النهج الذي اتخذه القائد في مواجهة الاحداث ومخططات الاعداء في الفترة الاخيرة، وان يوجه الدعم اللازم لذلك، وان يجدد البيعة لقائد الثورة، الامر الذي تم تبيينه في البيان الختامي وكذلك عند اللقاء الذي جمعهم بقائد الثورة بعد ختام اجتماعهم السادس.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة