مواجهات بالحرم القدسي بين المصلين والمستوطنين

الأحد ٢٧ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٧:١٩ بتوقيت غرينتش

اصيب عشرة مصلين على الاقل برصاص جنود الاحتلال الاسرائيلي خلال مؤازرتهم لمتطرفين يهود حاولوا تأدية طقوس دينية بمناسبة ما يسمى بـ "عيد الغفران".

وأفاد مراسلنا في القدس المحتلة ان مواجهات وقعت خارج المسجد، حيث جرح اربعة مصلين.

هذا وكان المصلون قد تصدوا بالحجارة للمستوطنين الذين اقتحموا المسجد، كما اطلق الجنود القنابل المسيلة للدموع في محاولة لتفريقهم.

وقامت قوات كبيرة من جنود الاحتلال باغلاق بوابات المسجد، فيما اطلقت دعوات من مآذن المساجد للتجمع في محيط المسجد الاقصى.

وكان مستوطنون من بلدة عكا المحتلة اعتدوا عشية عيد الغفران العام الماضي، على رجل فلسطيني قاد سيارته داخل حي اغلبه مستوطنون وزعمو ان قيادته السيارة تخالف طقوس في ذلك اليوم، وقد تعرضت عدة منازل ومتاجر لاضرار في اعمال شغب تالية قام بها المحتلون.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة