التربية والتعليم بـتعز تقيم ندوة تحت شعار "القدس يجمعنا"

التربية والتعليم بـتعز تقيم ندوة تحت شعار
الخميس ٢٢ يونيو ٢٠١٧ - ١٠:٥٢ بتوقيت غرينتش

اقام مكتب التربية والتعليم بمحافظة تعز ندوة تحت شعار "القدس يجمعنا" وحضر الندوة عدد من رؤوساء الشعب ومدراء الادارات و جمع من التربويين والمهتمين.

وأفاد مراسل العالم من تعز عبد الرحمن الحاج أن مدير مكتب التربية تحدث عن القضية الفلسطينية والابعاد السياسية لتمزيق واحدة الامة العربية وشتاتها وجعل فحوى الصراع العربي العربي احد الوسائل التي من خلالها يتم طمس هوية القضية الفلسطينية وقضية تحرير القدس ولكي تصير القدس بيد اليهود والصهيونية كما خطط له منذ وعد بالفور وزير الخارجيه البريطاني مستشهدا في حديثه علي تسخير ايادي بعض الدول العربية من قبل اسرائيل وامريكا لضياع قضية فلسطين.

 

وأكد أن المسلمين لم تعد تسمع في الاخبار اليومية اسم فلسطين وصراعها مع العدو الحقيقي وهم الصهاينة واصبحت الاخبار اليومية تتحدث عن قضيا اخرى مثل الحروب في العراق وسوريا واليمن وليبيا وغيرها ولم يعد هناك اي ذكر لما يصير في فلسطين والقدس فيما هناك لعبة سياسات المتناقضات تلعبها الدول الاستعمارية بايادي دول عربيه مثل مايجري من عدوان علي اليمن لفرض رئيس شرعي قد انتهت شرعيته في حينه بينما ماحدث في الرياض من انقلاب على الشرعية امر عادي من قبل دول العدوان ومن خلفهم امريكا واسرائيل ودول غربية اخرى.

 

واضاف اليوم تدمر البنيه التحتية من قبل العدوان وتستهدف كل شي والعالم لا يحرك ساكنا لهذا الدمار وقتل الارواح البشرية و الحصار كل هذا تنفيذ للمخطط الامريكي الاسرائيلي.

 

وتحدث بعض المشاركون عن معنى كلمة القدس مستشهدين ببعض الاحداث في الوطن العربي التي تهدف الى طمس الهويه الفلسطنية والقدس العربية وبأنه يجب ان نجسد هذه القضيه فعليا وليس القدس كمبنى وذلك من خلال مواجهة العدو الحقيقي للامة وليس عبر الصناديق التي كانت تجمع تبرعات لما يسمي بمساعدات للشعب الفلسطيني وفي الاخير لم تصل للفلسطنين ولا للقضيه الفلسطنية.

 

وقد شارك الحاضرون بعدد من المداخلات حول الهوية الفلسطنية ومحاولة طمسها ونسيانها وخلق اجيال تحمل فكرا لا يعرف شي عن القضية الفسطنية.

 

س.ع.م

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة