نائبة عراقية تكشف عن مساع للرئيس معصوم المجيء بوفد كردي لبغداد

نائبة عراقية تكشف عن مساع للرئيس معصوم المجيء بوفد كردي لبغداد
الأحد ١٥ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٦:٠٠ بتوقيت غرينتش

كشفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف اليوم الأحد، عن "محاولات" لرئيس الجمهورية فؤاد معصوم للمجيء بوفد كردي إلى العاصمة العراقية بغداد.

العالم - العراق

ودع نصيف في بيان، الحكومة والأحزاب السياسية إلى رفض استقباله، فيما حذرت من عقد اجتماعات مع الوفد ما لم يتم إلغاء نتائج الاستفتاء.

وقالت نصيف إن هناك أنباء عن محاولات من قبل رئيس الجمهورية فواد معصوم للترتيب لمجيء وفد كردي إلى بغداد لبحث المشاكل العالقة بين المركز وكردستان وخصوصا أزمة الاستفتاء، كما أنه دعا إلى اجتماع للكتل والأحزاب يوم الاثنين في رئاسة الجمهورية.

وحذرت نصيف من "عقد أية اجتماعات بين جهات حكومية أو كتل وأحزاب سياسية في بغداد مع أي وفد رسمي كردي ما لم يتم إلغاء نتائج الاستفتاء، سواء أكانت الاجتماعات بدعوة من رئيس الجمهورية أم من غيره".

وأضافت، إذا وافقت بغداد على استضافة مسعود بارزاني أو نيجيرفان البارزاني أو أي قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني أو قيادات من الاتحاد الوطني مثل كوسرت رسول أو ملا بختيار أو سعدي بيرة، فهذا استخفاف واضح بإرادة الشعب العراقي الذي يرفض أي تعامل من قبل الحكومة المركزية مع الجهات الراعية للاستفتاء".

وبينت نصيف أن "الأجدر ببغداد والكتل والأحزاب السياسية أن ترفض استقبالهم وتقاطع الاجتماعات التي يعقدها معصوم ما لم يتم إلغاء نتائج الاستفتاء والتراجع عن التوجهات الانفصالية واحترام الدستور والاعتراف بسلطة الحكومة الاتحادية".

وتشهد العلاقة بين الحكومة الاتحادية وكردستان العراق توترا كبيرا، بعد إجراء الأخير استفتاء على الانفصال في الخامس والعشرين من أيلول الماضي، ما دفع بغداد إلى فرض إجراءات عدة بينها إيقاف الرحلات الدولية في مطاري أربيل والسليمانية، ومطالبة كردستان العراق بتسليم المنافذ الحدودية البرية كافة.

السومرية نيوز

2-4

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف