الاحتلال يسعي لضم مستوطنة "معاليه أدوميم" شرقي القدس

الاحتلال يسعي لضم مستوطنة
الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠١٨ - ٠٥:٥٧ بتوقيت غرينتش

أفادت مصادر إعلامية في الأراضي المحتلة أن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو يستعد لتقديم قانون يسمح بفرض السيادة "الإسرائيلية" على مستوطنة "معاليه ادوميم" الواقعة شرق مدينة القدس وإحدى أكبر مستوطنات الضفة، ضمن المشروع المعروفة "ايه 1".

العالم - فلسطين

وقالت القناة الـ 20 العبرية: إن بنيامين نتنياهو يقدر أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب لن يحاول نسف هذه الخطوة.

وأضافت أن خطوة نتنياهو هذه تأتي لإرضاء اليمين المتذمر منه بسبب تباطئه في عملية البناء في الضفة الغربية والقدس، وفق ما نقلته "قدس برس".

وأشارت إلى طرح مشروع القانون عدة مرات فى الماضى، ولكنه رفض مرارا وتكرارا، بسبب الضغوط الأمريكية.

وتساءلت القناة العبرية: "كيف سيتفاعل البيت الأبيض مع مبادرة نتنياهو، التي من المتوقع أن تواجه معارضة قوية من الفلسطينيين والدول العربية، وكذلك من الاتحاد الأوروبي؟".

وكشفت القناة عن مفاوضات تجرى بين تل أبيب وواشنطن في الأسابيع الأخيرة، بشأن هذه المسألة، وفي تل أبيب هناك من يعتقد أنه إذا أدرك ترمب أن الفلسطينيين لا يريدون الدخول في مفاوضات سياسية بوساطة الولايات المتحدة، فقد لا يعارض ضم معاليه أدوميم.

ومنطقة "ايه 1" اكتسبت اسمها من الاختصار لكلمة "إيست" باللغة الإنجليزية، والتي تعني "شرق" بالعربية، وهي المنطقة التي قررت حكومة الاحتلال بناء المستوطنات في الضفة الغربية فيها، وتبلغ مساحتها نحو 12 كم2، وعند اكتمالها سوف ترتبط بضواحي القدس.

وكان مجلس الأمن الدولي، قد تبنى في 23 من شهر كانون أول/ ديسمبر 2016، مشروع قرار بوقف الاستيطان وإدانته، مؤكدًا أن المستوطنات غير شرعية، وتهدد حل الدولتين وعملية التسوية.

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

216

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة