لبنان ينتظر ما في جعبة ساترفيلد

لبنان ينتظر ما في جعبة ساترفيلد
الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٠٠ بتوقيت غرينتش

حركة الاتصالات بين الرؤساء الثلاثة والمعنيّين في لبنان أفضَت إلى اتّفاق نهائي حول موقف لبنان من اقتراحات ساترفيلد وهو عدم القبول بأيّ تنازل وأي تغيير في ترسيم الحدود البرّية والبحرية على حساب خسارة لبنان من حقوقه بانتظار ما في جعبة ساترفيلد اليوم ليُبنى على الشيء مقتضاه.

العالم_لبنان

حركة الاتصالات بين الرؤساء الثلاثة والمعنيّين في لبنان أفضَت إلى اتّفاق نهائي حول موقف لبنان من اقتراحات ساترفيلد وهو عدم القبول بأيّ تنازل وأي تغيير في ترسيم الحدود البرّية والبحرية على حساب خسارة لبنان من حقوقه. وكلّ الاقتراحات التي حملها ساترفيلد حتى الآن يتعامل معها لبنان كأنّها لم تكن.

ولفتت أمس حركةُ المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم المكلّف متابعة الملف في اتّجاه كلّ من الرئيسين نبيه بري وسعد الحريري واستقبالُه قائدَ قوات "اليونيفيل" مايكل بيري لمتابعة ملفّ التفاوض.

وقالت مصادر متابعة لـ"الجمهورية" إنّ الدولة اللبنانية بدأت التفكيرَ في العمل على اكثر من خط دولي إذا ما فشلت الوساطة الاميركية. ودعت هذه المصادر إلى "انتظار ما في جعبة ساترفيلد اليوم ليُبنى على الشيء مقتضاه".

المصدر :الجمهورية 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة