تركيا تعرقل جهود المصالحة في ريف حلب

تركيا تعرقل جهود المصالحة في ريف حلب
الجمعة ١٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٢:١٦ بتوقيت غرينتش

 قالت مصادر محلية بريف حلب الشمالي إن الميليشيات المسلحة الموالية لتركيا وبإيعاز من أنقرة منعت العائلات التي غادرت حي القدم جنوب دمشق بموجب جهود المصالحة الوطنية من دخول مناطق الريف بهدف إجهاض الاتفاق.

العالم - سوريا

وكانت حوالي 50 حافلة تقل نحو 1500 شخصاً من مسلحي حي القدم وعائلاتهم غادرته الثلاثاء الماضي من منطقة السبينة متوجهة إلى جرابلس بريف حلب الشمالي وفق المرحلة الأولى من بنود الاتفاق الذي قضى بمغادرة من يود من الأهالي والمسلحين الحي، تمهيداً لدخول الجيش العربي السوري إليه، إلى مناطق سيطرة المسلحين ولاسيما ادلب قبل أن تحتجزهم حواجز ميليشيات "درع الفرات" الممولة من أنقرة وتمنعهم من دخول جرابلس.

وبينت المصادر أن "درع الفرات" احتجزت الحافلات، التي تحمل نساء وأطفال ويرافقها الهلال الأحمر السوري على حدود جرابلس لأكثر من يوم ومن دون تقديم الطعام والشراب لهم بذريعة عدم التنسيق مع الهلال الأحمر التركي الذي سيستقبلهم وبحجة أنه لا توجد أماكن ايواء لاستقبالهم!.

وأضافت بأن الحافلات توجهت اليوم الخميس إلى ريف حماة الغربي على أمل الدخول إلى محافظة ادلب من خلال معبر قلعة المضيق من دون معرفة مصيرهم حتى لحظة تحرير الخبر.

102-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة