رئيس أركان الجيش الليبي يأمر القوات المسلحة باقتحام مدينة درنة

رئيس أركان الجيش الليبي يأمر القوات المسلحة باقتحام مدينة درنة
الأحد ١٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٨:٤٩ بتوقيت غرينتش

أصدر عبد الرازق الناظوري، رئيس أركان الجيش الليبي، فجر اليوم الأحد، أوامره لاقتحام مدينة درنة و تحريرها من المجموعات المسلحة، التي تنتشر داخلها منذ أشهر و رفضت الخروج من المدينة، رغم المهلة التي منحها لها الجيش الليبي، وفق ما أعلنه المركز الإعلامي للقيادة العامة بالجيش.

العالم - ليبيا

وأكد الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للجيش الليبي، العميد أحمد المسماري، في وقت سابق أن القوات المسلحة ستدخل مدينة درنة “مهما كانت الظروف”، كاشفًا في الوقت نفسه عن جنسيات المسلحين المنتشرين في المدينة.

وقال المسماري، في مؤتمر صحافي عُقد في بنغازي، إن “القيادة العامة للجيش أجرت مفاوضات مع أعيان وعقلاء، لكن للأسف ما زال بعض الشباب ملتحقًا بالجماعات المتشددة”.

وأشار إلى أن “القيادة وجهت نداءً أخيرًا إلى المغرّر بهم في درنة.. عليهم أن يسترجعوا التاريخ”، مطالبًا “المطلوبين للجهات الأمنية والجنائية في درنة، بتسليم أنفسهم إلى عقلاء المدينة ومشايخها”.

وكشف المسماري وجود “63 عنصرًا أجنبيًا” مع مقاتلي مجلس شورى مجاهدي درنة، أغلبهم يحملون الجنسيات التونسية والمصرية والسودانية”.

وكان القائد العام للجيش الليبي، المشير خليفة حفتر، أرجع الثلاثاء الماضي، سبب التأخير في حسم معركة درنة، إلى “اعتقاد قوات الجيش بأن هناك حلًا سلميًا يخفف نزيف الدم الذي يسقط من القوات المسلحة، أو من بعض المحسوبين على المجرمين المتحصنين في المدينة”، على حد تعبيره.

وأضاف: “أقول البعض وأقصد هنا من أخذته العزة بتصديقه الأكاذيب التي يروجها هؤلاء المجرمون، الذين أتوا من كل مكان وتورطوا مع المتطرفين”.

215

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة