خاص العالم

بدء إعادة تأهيل المناطق المحررة من الإرهاب جنوب دمشق +فيديو

الإثنين ٢٨ مايو ٢٠١٨ - ٠٥:٢٨ بتوقيت غرينتش

فتحت الحكومة السورية الطرقات الرئيسية بين بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب دمشق ومركزها بعد إزالة ورفع مخلفات الحرب، كما دخلت ورش الصيانة إلى البلدات وبدأت أعمال إعادة تأهيل البنى التحتية المدمرة تمهيداً لعودة الأهالي المهجرين إليها.

العالم-مراسلون

 لا سواتر ولا حواجز اسمنتية تقطع بين بلدات جنوب العاصمة ومركزها، هنا على المدخل الرئيسي لبلدات يلدا وببيلا وبيت سحم تم ازالة ورفع مخلفات الحرب ورفع العلم السوري في ساحة الشهداء بحضور رسمي من قبل الدولة السورية وأهالي المنطقة متخذين منها مطلقاً لمرحلة جديدة سعيشها اهالها ويطون صفحات الحرب التي استمرت لسنوات عديدة.

محافظ ريف دمشق علا منير ابراهيم أكد على استنفار المحافظة ووضع كل امكانياتها  لإعادة المواطنين إلى منازلهم ودعمهم و إعمار المنطقة.

وقد بدأت الورش الفنية والخدمية أعمالها  بشكل سريع في المنطقة كما بدأ مدراء المؤسسات الحكومية الخدمية بمباشرة اعمالهم ورفع الاضرار واعداد خطط وبرامج لاعادة ما تحتاجه البلدات من مقومات معيشية كالكهربا والمياه والاتصالات.


وأشار مدير الاتصالات في ريف دمشق المهندس جمال قالش إلى ان الورش الفنية بدأت بإجراء الكشف الميداني على الشبكة الرئيسية والفرعية في ببيلا كما أشار إلى أن الجماعات الارهابية قامت بتخريب وتدمير البنى التحتية لمركز الاتصالات والمولدات والمحولات .

ولاقت الاجراءات الحكومية صدى ايجابيا في المزاج العام لاهالي جنوب دمشق ووجدوا فيها تحركاً يخدم متطلباتهم بما يضمن اعادة الاهالي الى مناطقهم بعد اعادة تأهيل البنى التحتية المدمرة.

ويؤثر تأمين دمشق وريفها بشكل كامل واعادة البنى التحتية وتأهليها بشكل كبير في تعزيز الآمان والاستقرار الجغرافي  لها.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة