/news/36168/صالحي---ايران-تدعم-امن-جميع-دول-المنطقة-بما-فيها-العراق|/news/36168

صالحي : ايران تدعم امن جميع دول المنطقة بما فيها العراق

الأربعاء ٠٥ يناير ٢٠١١ - ٠٩:٥٣ بتوقيت غرينتش

التقى علي اكبر صالحي وزير الخارجية الايراني بالوكالة صباح الاربعاءفي بغداد،رئيس الوزراء العراقينوري المالكيوبحثا معا اهم القضايا ذات الاهتمام المشترك .وقدم صالحي خلال اللقاء، التهاني لمناسبة تشكيل الحكومة العراقية الجديدة وقال: ان العراق يتميز بمكانة خاصة لايران ، معتبرا مشاركة جميع الاطياف والكتل السياسية العراقية في الحكومة الجديدة تمهد الارضية لاقتدار العراق .واعرب وزيرالخارجية الايراني بالوكالة ، عن امله بان تتحسن الاوضاع الامنية في العراق اكثر من ذي قبل في المستقبل القريب وان يستتب الامن بشكل كامل في هذا البلد مؤكدا ان ايران تدعم امن

التقى علي اكبر صالحي وزير الخارجية الايراني بالوكالة صباح الاربعاء في بغداد ، رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وبحثا معا اهم القضايا ذات الاهتمام المشترك .

وقدم صالحي خلال اللقاء، التهاني لمناسبة تشكيل الحكومة العراقية الجديدة وقال: ان العراق يتميز بمكانة خاصة لايران ، معتبرا مشاركة جميع الاطياف والكتل السياسية العراقية في الحكومة الجديدة تمهد الارضية لاقتدار العراق .

واعرب وزير الخارجية الايراني بالوكالة ، عن امله بان تتحسن الاوضاع الامنية في العراق اكثر من ذي قبل في المستقبل القريب وان يستتب الامن بشكل كامل في هذا البلد مؤكدا ان ايران تدعم امن جميع دول المنطقة بما فيها العراق.

وصرح صالحي ، ان هناك طاقات كبيرة لتعزيز التعاون بين البلدين، معلنا استعداد ايران للمشاركة في المشاريع الاعمارية العراقية .

ولفت الى ان التعاون الاقليمي بمشاركة ايران والعراق يصب في مصلحة المنطقة مؤكدا ضرورة تعزيز ذلك اكثر من قبل منوها الى ان بامكان العراق ان يفي بدور مهم وفعال في مجموعة دول منظمة التعاون الاقتصادي "اكو" .

من جانبه اكد رئيس الوزراء العراقي في هذا اللقاء ضرورة اكمال تركيبة الحكومة الجديدة واعمار العراق .

واضاف المالكي ان العراق يتطلع الى اتخاذ خطوات كبيرة وواسعة على طريق تعزيز العلاقات بين البلدين وتشكيل لجنة مشتركة بين ايران والعراق في بغداد لتكون ارضية خصبة للتعاون الثنائي بين البلدين الجارين .

وكان وزير الخارجية الايراني بالانابة قد اكد فور وصوله العاصمة العراقية بغداد، ان أمن واستقلال العراق مهم بالنسبة لايران.

وقال صالحي ان ايران تدعم الحكومة والشعب العراقي بصورة شاملة، واعتبر ان الهدف الاساسي من زيارته التي تستغرق يوما واحدا الى بغداد هو تقديم التهاني للحكومة والشعب العراقي بمناسبة تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

واضاف: ان ايران تدعم تعزيز الامن المستديم في العراق وكذلك استقلاله وسيادته الوطنية، موضحا بان الامن المستديم سيكون من النتائج المهمة لتبلور حكومة قوية في العراق.

من جانبه، وصف وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الذي كان في استقبال صالحي لدى وصوله العاصمة العراقية، آفاق العلاقات بين طهران وبغداد بانها ايجابية، وقال: ان الشعبين المسلمين الايراني والعراقي تربطهما علاقات واسعة ينبغي تعزيزها.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة