الجزائر.. الأحزاب تناشد بوتفليقة الترشح مجدداً

الجزائر.. الأحزاب تناشد بوتفليقة الترشح مجدداً
الإثنين ٠٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٦:٣٠ بتوقيت غرينتش

أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس أمس الأحد بالجزائر العاصمة ان تشكيلته السياسية تعمل على تجسيد الجبهة الشعبية الصلبة التي دعا اليها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في 20 أغسطس الماضي.

العالم - الجزائر

ولبت الدعوة أغلب القوى الوطنية بهدف دعم وتحصين مناعة البلاد والحفاظ على أمنها واستقرارها ووحدتها.

وأشار جمال ولد عباس إلى أن عشرات الأحزاب تتمسك بدعوة ومناشدة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة للترشح مجددا في الإنتخابات الرئاسية القادمة. 

وقال السيد ولد عباس خلال اجتماع تشاوري مع مجموعة الأحزاب الداعمة للاستمرارية من أجل الاستقرار أن حزبه تجاوب وانخرط بالكامل لتشكيل هذه الجبهة وتجسيدها ميدانيا بمشاركة جميع القوى الوطنية الحية من أحزاب سياسية ومنظمات وطنية وطلابية ونقابية وإعلامية وأرباب العمل بهدف دعم مناعة الجزائر وتحصينها والحفاظ على أمنها واستقرارها ووحدتها وصيانة المكاسب التي تحققت خلال عشريتين كاملتين من الجهد والتضحيات . 

وجدد التأكيد على إرادة حزبه في العمل مع الجميع لتشكيل هذه الجبهة التي ستكون السند القوي للجيش الوطني الشعبي وباقي أسلاك الأمن في مكافحة الإرهاب والفساد وتأمين الحدود . 

وبعد أن اعتبر نداء الرئيس الجزائري بتشكيل هذه الجبهة بمثابة نداء أول نوفمبر 1954 أوضح أن الهدف من ذلك هو تعزيز القدرات لمواجهة التحديات الأمنية والاقتصادية ومحاربة كافة أشكال الفساد والمخدرات وتحصين الأجيال الجديدة مشددا على ضرورة تظافر الجهود لمواجهة كل الآفات التي تنخر المجتمع والاقتصاد الجزائري والتصدي لكل الحملات المسعورة والتهديدات التي تسعى لضرب استقرار البلاد وتقويض قرارها السيادي . 

وبالمناسبة جدد دعم حزبه المطلق واللامشروط للرئيس بوتفليقة وهذا تقديرا لسدادة وحكمة خياراته وتثمينا للإنجازات الهامة التي حققتها البلاد تحت قيادته مجددا مناشدته له لمواصلة المسيرة للمرحلة القادمة .
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة