البوصلة: هل تحل الكونفيدرالية بديلاً عن حل الدولتين؟

الثلاثاء ٠٤ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٦:٠٣ بتوقيت غرينتش

اكد القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عبد الكريم شرقي، ان طرح مقترح الكونفيدالية ليس جديداً وغير مستغرباً في ظل الظروف الراهنة، خاصة بعد طرح صفقة ترامب منذ اشهر من اجل حل مشكلة القضية الفلسطينية والصراع مع الكيان الاسرائيلي.

وقال عبد الكريم في حوار خاص مع العالم في برنامج "البوصلة": ان هناك كمائن ومخططات كبيرة تستهدف تصفية القضية الفلسطينية، وللاسف يجري ذلك بتنسيق كامل مع انظمة رجعية عربية لم تكن يوماً داعمة للقضية الفلسطينية وانما مهمتها الرئيسية كيفية الحفاظ على وجود الكيان الاسرائيلي ومصالحه، مشيراً الى ان السعودية هي على رأس هذه الدول.

واوضح عبد الكريم، ان الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تستغرب من تناقض مواقف السلطة الفلسطينية الذي اعلنت مراراً على لسان رئيسها محمود عباس انها ضد صفقة القرن، لكن ما نراه عكس ذلك تماماً، واكد ان لقاء عباس مع وفد حركة  السلام الآن، حول ما يتعلق بالكونفيدرالية والتنسيق الامني الاسرائيلي، يؤشر اننا امام واقع خطير، والقيادة الفلسطينية اما تعطي الغطاء لهذه الصفقة او انها جزء منه، حسب ما يوضح سلوك السلطة الفلسطينية ومحمود عباس والذي لا يبشر بخير.

للمزيد من التفاصيل في الفيديو المرفق اعلاه..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة