/news/3809616/أجهزة-تقنية-الهواء-في-شوارع-دلهي-|/news/3809616

أجهزة تقنية الهواء في شوارع دلهي!

أجهزة تقنية الهواء في شوارع دلهي!
الإثنين ٠١ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٠٩ بتوقيت غرينتش

ترتفع مستويات التلوث بشكل ملحوظ في دلهي، خلال فصل الشتاء، ففي العام الماضي، حاولت العاصمة الهندية اغتسال المدينة بالمياه من الطائرات المروحية، لكن الطائرة لم تكن قادرة على الطيران في الضباب الدخاني.

العالم - منوعات

 وفي تشرين الأول/أكتوبر، سيطرح مسؤولو البيئة في المدينة أحدث الأسلحة في حربهم على التلوث، أكثر من 50 جهاز تنقية في الهواء الطلق عند التقاطعات على الطرق الرئيسية، وأظهرت الاختبارات التي أجريت في مومباي أن الأجهزة خفضت تلوث الهواء بنحو الثلث، ولكن فقط في المناطق المحيطة بعشرين مترًا، وستكون الوحدات في دلهي أكثر قوة، لكن الخبراء يشككون.

وقال أليستير لويس، أستاذ كيمياء الغلاف الجوي في جامعة يورك، "إن الأمر أشبه بمحاولة التكييف في حالة وجود سقف"، "وهناك القليل جدًا من الأدلة بأن تلك الأجهزة قد تحدث فرقًا في تركيزات التلوث."

 وأوضحت أنوميتا روشودهيري، المديرة التنفيذية في مركز العلوم والبيئة في دلهي، إن أجهزة تنقية الهواء في الهواء الطلق هي مجرد "إلهاء"، ونحن نقول، ركزوا على العمل الحقيقي لخفض التلوث من المصدر".

وأضافت روشودهيري أن دلهي تفعل ذلك بالضبط، ففي السنتين الماضيتين، دفعت الحكومات المركزية وحكومات الولايات، فضلًا عن المحكمة العليا في البلاد، مجموعة من السياسات للحد من الغبار والأدخنة المسرطنة التي تغطّي المدينة على مدار العام، وتزداد بشكل أكثر حدة خلال أشهر الشتاء، ولا أحد يعتقد أن جودة الهواء هذا الشتاء ستكون جيدة، لكنها قد تكون أفضل من العامين الماضيين - الأسوأ على الإطلاق."

وكشف مسؤولون أنه بالفعل يجري رؤية النتائج، تظهر محطات المراقبة أن هذا العام أنظف بكثير من السنتين الماضيتين، وكان فصل الشتاء في العام الماضي أفضل بشكل هامشي مقارنة بعام 2016، وذلك بفضل خطة العمل المتدرجة التي تحظر بشكل تدريجي مصادر التلوث مثل محطات توليد الطاقة من الفحم ونشاط البناء مع انخفاض جودة الهواء.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة