الجيش السوري يرد على خروقات الإرهابيين في ريف إدلب

الجيش السوري يرد على خروقات الإرهابيين في ريف إدلب
الأحد ٠٢ يونيو ٢٠١٩ - ١٠:١٨ بتوقيت غرينتش

لم تهدأ وتيرة الاعتداءات ومحاولات تغيير خريطة السيطرة التي فرضتها انتصارات الجيش السوري مؤخراً، والذي رد بحزم على كل تلك المحاولات، وسط استهداف مستمر لمعاقل الإرهابيين في مناطق جبل الزاوية وبلدات أخرى في ريف إدلب.

العالم - سوريا
الجيش السوري أحبط أمس هجوماً لمجموعات إرهابية على محيط ناحية «جب رملة» بريف حماة الغربي، التي استخدمت فيه طائرات مسيرة عن بعد، كانت هدفاً سهلاً للجيش الذي أسقطها بصليات مكثفة من رشاشاته الثقيلة، إضافة لمقتل العديد من الإرهابيين وجرح آخرين.
وبيَّنَ مصدر ميداني لـ«الوطن»، أن المجموعات الإرهابية صعدت من وتيرة اعتداءاتها على نقاط الجيش المثبتة بمحيط قلعة المضيق بريف حماة الشمالي الغربي، حيث استهدفتها بالعديد من القذائف الصاروخية التي سقطت بعيدة عنها.
بموازاة ذلك، ذكرت وكالة «سانا» للأنباء، أن مسلحي «النصرة»، اعتدوا بالصواريخ على بلدة شطحة بريف حماة الشمالي الغربي.
وأوضح المصدر، أن الجيش رد بقوة على خروقات الإرهابيين واستهدف نقاط انتشارهم في مورك وكفرزيتا واللطامنة ولطمين وتحتايا والأربعين وحصرايا والزكاة والهبيط بريف حماة الشمالي والشمالي الغربي، وهو ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير عتادهم الحربي.
في الأثناء، استهدف الطيران الحربي مواقع الإرهابيين في قرية البارة بجبل الزاوية، وفي محيط أريحا واحسم وخان شيخون وسفوهن وترملا كرسعة وفليفل وكنصفرة بريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير عتادهم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف