كيف يتم تقييم قرار محمود عباس بوقف الاتفاقات مع كيان الاحتلال؟

السبت ٢٧ يوليو ٢٠١٩ - ١٠:١٠ بتوقيت غرينتش

أكد محمد ثريا القيادي في حركة حماس من قطاع غزة في حوار مباشر معه ببرنامج " مع الحدث " ان قرار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بوقف الاتفاقات وقطع العلاقات مع الكيان الصهيوني ليس الأول .

العالم خاص بالعالم

وأضاف القيادي محمد ثريا الى انه عباس في عام 2012 يعلن قرارات ويهدد بقطع العلاقات مع الكيان الصهيوني فنحن كحركة وفصائل مقاومة تتمنى ان تكون قراراته تقضي بقطع العلاقات والاتفاقات مع الكيان الصهيوني وخاصة التنسيق الامني الذي يكبل المقاومة في الضفة الغربية واطلاق سراح المعتقلين في الضفة الغربية، وهذا ما يجب ان يترجم على الارض والواقع الفلسطيني .

واكد ثريا ان:" اتفاقية باريس التي كبدت الاقتصاد الفلسطيني لدى السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية مساحة واسعة من الوقوف امام الاحتلال الصهيوني، وقطع تلك الاتفاقات وايقافها ،وسيكون الشعب بفصائله المقاومة وراء السلطة الفلسطينية عندما توقف خاصة التنسيق الامني واليومي ما بين الاحتلال والاجهزة الامنية الفلسطينية ، وهذا ما نرنو اليه كفصائل مقاومة ".

وكان محمود عباس، قد دعا مساء الخميس وقف العمل بكافة الاتفاقيات الموقعة مع الكيان الصهيوني ، ووضع آليات لتنفيذ ذلك وطالبت حركة حماس بالبدء “بإعلان فوري عن تشكيل حكومة وحدة وطنية، ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال، وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين كافة”. .

التفاصيل في الفيديو المرفق....

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف