شاهد: طالبان تفتك باجساد الافغانيين.. ما رسالتها هذه المرة؟

الثلاثاء ٠٣ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٧:٤٥ بتوقيت غرينتش

انفجار ضخم هز العاصمة الافغانية كابول، حيث سمع دويه في معظم ارجاء المدينة ليكسر سكون هذه الليلة.. عشرات القتلى والجرحى هي حصيلة هذا الهجوم الذي استهدف مجمعا يسكنه مقاولون أجانب ويضم مقار منظمات غير حكومية في العاصمة، ما تسبب باشتعال النيران في محطة وقود مجاورة وتضرر السيارات والابنية المحيطة بالموقع.

العالم - افغانستان

وقال احد السكان: "قتل وجرح عدد من أصدقائي وأقاربي في الانفجار. هذه هي المرة الخامسة التي تتعرض فيها هذه المنطقة للهجوم. نطلب من المسؤولين نقل هذا المعسكر من هذه المنطقة السكنية".

لم تتاخر جماعة طالبان بالاعلان عن مسؤوليتها عن التفجير اذا قال المتحدث الرئيس باسمها ذبيح الله مجاهد ان التفجير استهدف القوات الاجنبية ونفذ بسيارة مفخخة وذلك بالتزامن مع زيارة يقوم بها المبعوث الاميركي الخاص الى افغانستان زلماي خليل زاد لاطلاع الرئيس اشرف غني على مسودة اتفاق تم التوصل اليها مع الجماعة، ويمكن اي يسفر عن انسحاب نحو خمسة الاف جندي اميركي من افغانستان خلال الأشهر المقبلة، مقابل تعهد طالبان بعدم السماح باستخدام أفغانستان قاعدة لشن جماعات متشددة من بينها القاعدة وجماعة داعش الارهابية لتنفيذ هجمات على الولايات المتحدة وحلفائها.

وقال صديق صديقي المتحدث باسم الحكومة الأفغانية: "كان هناك نقاش جيد للغاية والحكومة الأفغانية الآن لديها كل تفاصيل هذا الاتفاق، سوف ندرس هذا، وسوف ننظر فيه وسنحاول رؤية وصياغة ملاحظتنا على أساس المصالح الوطنية لكن بالنسبة لنا السلام الحقيقي هو نهاية العنف والتفاوض المباشر مع طالبان".

يذكر أن الهجوم الاخير هو الـثامن عشر الذي يقع في العاصمة الافغانية كابول منذ بداية العام حيث تشير الارقام الرسمية الى ان تلك الهجمات اسفرت عن سقوط 193 قتيلا و879 جريحا على الأقل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف