/news/447111/التيار-الصدري-يجدد-رفضه-للاحتلال-|/news/447111

التيار الصدري يجدد رفضه للاحتلال

التيار الصدري يجدد رفضه للاحتلال
الأحد ٢٩ مايو ٢٠١١ - ١٢:٥٩ بتوقيت غرينتش

النجف (العالم) 29/5/2011- جدد الشيخ صلاح العبيدي الناطق الرسمي باسم زعيم التيار الصدري , رفض التيار لتمديد بقاء قوات الإحتلال مطالبا بتنفيذ الاتفاقية الامنية بين العراق واميركا .

وقال الشيخ العبيدي في تصريح خاص لقناة العالم الإخبارية,  الاحد, ان الهدف من استعراض جيش المهدي في يوم الخميس الماضي هو ايصال رسالتين احداهما للداخل تفيد بأن جيش المهدي هو تشكيل منضبط ومطيع للقيادة بدرجة عالية جدا وبعيد جدا عن اي حالة طائفية .

ووصف الرسالة الثانية بأنها مهمة وهي موجهة الى الاحتلال تؤكد رفضنا للإحتلال والمطالبة بتطبيق بند الاتفاقية الذي يصرح بانسحاب القوات الاميركية  في نهاية 2011 .

وأضاف: ان عدم الالتزام ببند الإنسحاب يعطينا الحق باتخاذ كل الاجراءات السلمية والقتالية لمواجهة الاحتلال .

واعتبر الناطق الرسمي باسم السيد مقتدى الصدر ان التهديد الذي اطلقه زعيم التيار الصدري بشأن إنسحاب قوات الاحتلال من البلد لم يكن تهديدا اعلاميا فحسب بل هو يشير الى وجود اعداد جماهيري مبني على قواعد شعبية شبابية منتظمة ومطيعة لقيادتها مستعدة لأن تنطلق في هذا العمل اذا ما اقتضى الموضوع .

كما أكد على وجود مستوى من التنسيق والتنظيم لدى التيار الصدري يؤهله لأي مواجهة مع قوات الاحتلال في المسستقبل سواء كانت ممارسات مدنية أو عسكرية .

وحول مدى استعداد القوات العراقية للمحافظة على امن واستقرار العراق بعد انسحاب القوات الاميركية, اكد الشيخ العبيدي ان القوات العراقية قادرة على النهوض بمهامها والمحافظة على أمن العراق بعد مغادرة القوات الاميركية للأراضي العراقية لاسيما بعد انتهاء حالة الإتكالية الناجمة عن وجود قوات اخرى في البلاد .

MO-29-18:45

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة