أفغانستان تعلق على مقتل البغدادي

أفغانستان تعلق على مقتل البغدادي
الأحد ٢٧ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٠:٠٩ بتوقيت غرينتش

أعربت الحكومة الأفغانية، الأحد، عن ترحيبها بـ"العملية العسكرية الأمريكية" التي أدت لمقتل زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي أبو بكر البغدادي في محافظة إدلب السورية الليلة الماضية، مؤكدة أن تصفية قادة التنظيمات الإرهابية ستؤدي إلى الحد من الاعتداءات في أفغانستان والعالم.

العالم - أفغانستان

وقالت الرئاسة الأفغانية في بيان مساء الأحد إن "حكومة جمهورية أفغانستان الإسلامية، وإذ ترحب بالعملية، تعتبر الإرهاب عدوا للإنسانية، وتهديداً للأمن والاستقرار الإقليمي والعالمي، لذلك فإن مقتل أبوبكر البغدادي، والذي يعتبر أحد أخطر زعماء التنظيمات الإرهابية، ضربة كبيرة لتنظيم داعش".

وأضاف البيان، "ولأن ظاهرة الإرهاب حصدت التضحيات الجسام من شعبنا طيلة سنوات، فإن مقتل زعماء التنظيمات الإرهابية، وبخاصة أبو بكر البغدادي، ليس هاماً من أجل الحد من الاعتداءات الإرهابية وإرساء الأمن في أفغانستان فحسب، بل له تداعيات إيجابية على الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي".

وتعاني أفغانستان صدامات مسلحة متكررة ومعارك عنيفة بين القوات الأمنية الداخلية مدعومة بقوات أمريكية وبقوات أخرى من حلف شمال الأطلسي (الناتو) من جهة، وبين حركة طالبان التي تسيطر على مساحات كبيرة من البلاد، في وقت يقوم تنظيم "داعش" بتقوية نفوذه باستمرار في هذه الدولة.

ويذكر أن ولاية ننغرهار المتاخمة للحدود مع باكستان تعد معقلاً رئيسياً لتنظيم داعش في أفغانستان، حيث يمارس مقاتلي التنظيم أنشطتهم في الجبال والمناطق النائية ذات التضاريس الوعرة بعيداً عن أعين السلطات.

وبوقت سابق من يوم الأحد، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن "القوات الأمريكية استطاعت القضاء على البغدادي بعملية عسكرية داخل سوريا"، موجها الشكر للعراق وتركيا وروسيا والأكراد على تعاونهم في تنفيذها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف