الحشد الشعبي يتصدى لأكبر هجوم 'داعشي' بعد التحرير

الحشد الشعبي يتصدى لأكبر هجوم 'داعشي' بعد التحرير
الثلاثاء ٢٩ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٧:٤٨ بتوقيت غرينتش

كشف الحشد الشعبي في العراق، الثلاثاء، عن تفاصيل التعرض الداعشي على منطقة نفط خانة في ديالى ، مؤكدا أنه يعتبر الأعنف من نوعه منذ انتهاء العمليات العسكرية ضد “ داعش”.

العالم - العراق

ونقل موقع “ الحشد الشعبي” عن مصدر باللواء الأول قوله، إن “التعرض نُفذ عبر كمائن أعدها الإرهابيون للإيقاع بالدوريات الأمنية ومن ثم شن هجوم على القطعات الساندة”، مبينا أن “الهجوم استمر اربع ساعات متواصلة بدءً من الساعة السابعة والنصف مساء امس وحتى الحادية عشر والنصف”.

وأضاف، أن “الهجوم أحبط بالكامل بصمود وثبات المجاهدين حيث ارتقى أحدهم شهيدا بعد ان أصيب بساقه ورفض الإخلاء واستمر بالقتال حتى نال الشهادة وكذلك أسفر صد التعرض إلى جرح بضعة من المجاهدين بإصابات متفاوتة”.

وعزا المصدر أسباب التعرض إلى ان “المنطقة التي تنتشر فيها قطعات الحشد الشعبي وعرة الى حد بعيد ولربما ماتزال بعض الجيوب غير مطهرة بالكامل تستخدمها الخلايا النائمة في أحداث خرق أمني كون المنطقة مهمة من الناحية الاستراتيجية لوجود الحقول النفطية حيث كانت في السابق مسيطر عليها من قبل قوات البيشمركة واعيدت بعد عمليات فرض القانون”.

وبين المصدر، أن “مجاهدي الحشد أكدوا أنهم لن يتراجعوا عن حمايتها وسيشنون عمليات تفتيش واسعة النطاق في المقبل وجملة احترازات لغرض وؤد اي محاولة لخرق الأمن فيها”.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف