شاهد في عهد الملك حمد سيادة البحرين معدومة

الجمعة ٠٦ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٤:٤١ بتوقيت غرينتش

اكد رئيس ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير  البحريني، ابراهيم العرادي ان سيادة البحرين معدومة و ان ملك البحرين زاد عن ابائه في بيع هذه السيادة لانه اذا تخلى عنه الغرب فسيكون في مواجهة حقيقية مع الشعب.

العالم- برنامج حديث البحرين

وقال العرادي في حوار خاص مع قناة العالم عبر برنامج حديث البحرين: " ان السيادة في البحرين هي سيادة معدومة وليست سيادة ناقصة وحمد بن عيسى آل خليفة لايتحمل وحده هذه الخطيئة التاريخية هو يتوارثها من اجياله، لكن هذا النظام برعاية حمد كرس بيع السيادة بصورة غير مسبوقة حتى انه زاد عن اجداده".

وتابع: "هناك حكومات لاتريد ان تخضع لسيادة الامريكية او غيرها من السيادات كما ان هناك حكومات اخرى مضطرة ان تخضع لسيادة دول اخرى ولكن حمد بن عيسى آل خليفة وهؤلاء الحكام هم استقوا بالغرب لانهم ان تخلى عنهم الغرب سيكونوا في واجهة امام شعبهم".

وقال السياسي البحريني ان "البحرين ليس لديها سيادة مالية او سيادة سياسية ولاغيرها ولكن بيع السيادة اصبح من المسلمات المسؤول الاول في بيع السيادة هو الحاكم الملتهي بملذاته، مطار البحرين في يد الامارات ومنطقة الجفير منحت للبريطانيين، ومنطقة الجنوب منحت للامريكا ومنطقة الوسط في يد المخابرات كل هذا في البحرين التي تبلغ مساحتها 700 كم".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف