/news/509851/وزير-الخارجية-المصري-في-الخرطوم|/news/509851

وزير الخارجية المصري في الخرطوم

وزير الخارجية المصري في الخرطوم
الأحد ٠٥ يونيو ٢٠١١ - ٠٤:٣٤ بتوقيت غرينتش

الخرطوم (العالم) 05/06/2011 ـ أجرى وزير الخارجية المصري نبيل العربي زيارة رسمية للسودان بحث خلالها مع نظيره السوداني علي كرتي سبل تعزيز الشراكة السياسية والإقتصادية بين البلدين. و أکد الجانبان ضرورة تجنب الخوض في قضايا خلافية في إشارة لقضية حلايب المتنازع عليها على خلفية ما تردّد عن عزم الرئيس السوداني عمر البشير زيارة المنطقة.

و في لقاء إعلامي مشترك قال وزير الخارجية السوداني علي كرتي: «هنالك رغبة مستمرة في الإستمرار في هذا التعاون إلي أن يكتمل في كل جوانبه؛ بداية في مشروعات حقيقية تنفذ علي الأرض. وهناك أيضاً تطلع إلي أن تكون شراكة مع جهات يمكن أن تساعد في التمويل.»

و إن كانت أهداف المباحثات المعلنة لن تحيد عن إطارها الدبلوماسي إلا أن مراقبين يرون من وراء زيارة العربي للسودان ماأثارته الصحافة المصرية عن اعتزام الرئيس السوداني عمر البشير زيارة منطقة حلايب المتنازع عليها. و هو ما نفاه وزير الخارجية المصري نبيل العربي بشدة، قائلاً: «نحن نبدأ مرحلة جديدة، مختلفة تماماً عن الماضي. وهناك روح جديدة تسود الدولتين؛ و إن شاء الله نتقدم بها. بعض الأمور ممكن أن تثير الحساسيات عند بعض الناس، نحن نترك هذه جانباً؛ يجب أن ننظر إلي الأمام وليس إلي الخلف. إنسوا الموضوعات التي تعتقدوا أنها تصنع عناوين كبيرة في الصحف، وابحثوا عن الأمور الحقيقية المشتركة التي نتحدث فيها».

و أفاد مراسلنا أن أبيي كانت ?في مقدمة الشأن الداخلي للمباحثات. ففيما عبرت الخارجية السودانية عن استنكارها لما صدر من مجلس الأمن الدولي من إدانة للحكومة لسيطرتها علي المنطقة؛ نأت مصر بنفسها عن أي أدوار توسط بين حكومتي الشمال والجنوب لكنها قالت إنها ستواصل دورها تجاه أزمة دارفور. و قال العربي بهذا الشأن: «هناك حديث بيننا لتوحيد الجهود، ولا أود بأن أقول إنها وساطة، لأننا كلنا إخوان، ولكل منا وجهة نظر، نحاول الوصول إلي حل في هذه الموضوع المهم لنا وللسودان.»

 

03:55   Fa    05/06

?

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة