الصناعات الدفاعية الايرانية..

فيديو خاص.. شاهد مميزات صاروخي "الحاج قاسم" و"ابو مهدي"

الخميس ٢٠ أغسطس ٢٠٢٠ - ٠٨:٥٠ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) ‏20‏/08‏/2020 - تزامنا مع اليوم الوطني للصناعات الدفاعية وبرعاية الرئيس الايراني حسن روحاني، ازيح الستار عن عدد من انجازات وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية في المجالات المختلفة والتي صممت وصنعت على يد علماء وخبراء هذه الوزارة.

العالم - خاص بالعالم

فالصناعة الدفاعية الايرانية وفي كل ذكرى تعيش على حدث جديد او بمعنى اصح انتاج جديد.. المناسبة يوم الصناعات الدفاعية الايرانية، وهنا تزيح ايران الستار عن احدث انجازاتها من نتاج خبرات محلية تتخطى بها حاجز الحظر وترفع من مستوى قوتها الرادعة.

صاروخ الشهيد الحاج قاسم سليماني البالستي، والذي يزن 7 اطنان ويبلغ طوله احد 11 مترا اضافة لرأسه الحربي بوزن 500 كيلو غرام لضرب اهداف على بعد 1400 كيلومتر ويمتاز بقدرة ضرب الاهداف البعيدة المحددة، فيما تفوق سرعته سرعة الصوت بـ12 مرة ما يمكنه الافلات من اي دفاع صاروخي.

ويقول احد الخبراء العسكريين الايرانيين لمراسل قناة العالم: صاروخ الحاج قاسم البالستي يمتاز بسرعة التحضير والاطلاق خلال بضع دقائق، ومن الناحية التقنية والتصنيع الذكي فلا نظير لهذه المنظومة البالستية في العالم، لأن الصواريخ التي تشابهه في بعد المدى تطلق عموديا وتفوق وزن هذا الصاروخ .

صاروخ الشهيد الحاج ابو مهدي، انجاز اخر للصناعات الصاروخية الايرانية من طراز كروز ويمتاز بالتحليق في ارتفاعات قصوى وله قابلية تفادي مجالات رصد رادارات العدو وهو من الصواريخ الذكية ويطلق من منصات مختلفة من السواحل والقطع البحرية العائمة والغواصات او في الجو، ما يمكنه من تنفيذ انواع السناريوهات لضرب الاهداف المختلفة، وله امكانية التحكم بإنتقاء الاهداف في الحروب واجتياز الموانع خلال فترة التحليق.

ويقول احد الخبراء العسكريين الايرانيين لمراسلنا: يمتاز صاروخ الشهيد ابو مهدي بامكانية تدمير او تعطيل العوامات التي يفوق وزنها 3000 طن وما فوق، بما فيها السفن الحربية والمدمرات والاساطيل الصغيرة ويفوق مداه 1000 كيلومتر، وامكانية التحضير وردة الفعل السريعة، الدقة الفائقة في التسديد والقوة التدميرية العالية، وضرب هدف واحد بعدة صواريخ من جهات مختلفة .

وخلال المراسم تم تدشين خط الانتاج المكثف لمحرك "اوج" الوطني الذي يستخدم كمحرك اولي لمقاتلات كوثر وصاعقة وآذرخش وياسين، كما ازيح الستار عن اول محرك توربوفن الخفيف "جهش" والذي يعتبر اول محرك من الجيل الرابع الذي يمتاز بتقنيات عالمية.

وقال مدير عام مؤسسة الصناعات الجوية لوزارة الدفاع العميد افشين خواجه فرد، في تصريح له خلال مراسم ازاحة الستار عن المنجزات: تمت التجارب العملانية على محرك اوج من خلال التطبيقات الارضية والتحليقية على هذه المحركات، من خلال نصبها على الطائرات، وان محرك توربوفن الخفيف "جهش" المحلي الصنع يستخدم على الطائرات الحربية والمسيرة، حيث عرضنا اليوم في اصفهان انواعا مختلفة منها في معرض اقتدار الطائرات المسيرة .

هذا وقد حققت الصناعات الدفاعية الإيرانية طفرة نوعية في المجالات المختلفة، حيث باتت اليوم قادرة على تصنيع العديد من العتاد والأسلحة المتطورة.

اذن إيران وكما اكدت تواصل تطوير قدراتها الصاروخية وصناعاتها الدفاعية، فهو بالنسبة لها ملف غير قابل للتفاوض، لأنه الاساس لضمان امنها وردع اي اعتداء.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف