موقع قناة العالم .. يدفع ثمن فضحه التضليل الأمريكي

موقع قناة العالم .. يدفع ثمن فضحه التضليل الأمريكي
الأربعاء ٢٣ يونيو ٢٠٢١ - ١٠:٤٥ بتوقيت غرينتش

حجبت وزارة "العدل" الامريكية يوم امس الثلاثاء مواقع خبرية تابعة لمحور المقاومة منها موقع قناة "العالم"، وموقع قناة "المسيرة" التابعة لحكومة الانقاذ الوطني اليمنية، وموقع قناة "اللؤلؤة" التابع للمعارضة البحرينية، تحت ذريعة انها "مرتبط بأنشطة تضليل".

العالم – كشكول

كان الأجدر بوزارة العدل الامريكية، ان تبرر فعلتها، بقيام هذه المواقع بفضح التضليل الامريكي والسعودي والبحريني، فلولا موقع قناة العالم، وغيرها من مواقع محور المقاومة، لكانت امريكا نجحت في تضليلها للراي العام العالمي، وتسويقها العصابات التكفيرية في سوريا والعرق مثل "داعش" و"النصرة" وشقيقاتهما على انهم "ثوار"، وتسويق قوات الاحتلال الامريكي للعراق، على انها "قوات تحرير"، وتسويق الفوضى الذي تزرعها امريكا في المنطقة على انها "ديمقراطية"، كما كانت قد نجحت في تضليل الراي العام العالمي وخاصة العربي، من ان "صفقة القرن"، هي خطة لحل القضية الفلسطينة، وليس حذفها من ذاكرة الانسان العربي والمسلم.

ولولا موقع قناة "المسيرة" اليمنية، لكانت حفلة التضليل الامريكي السعودي الاماراتي "الاسرائيلي" ، نجحت في تسويق المعتدين على انهم "قوة محايدة تعمل على اعادة الشرعية الى اليمن"، ولولا "المسيرة" لضللت امريكا والسعودية، الشعب اليمني عن المؤمرات التي تحاك ضده، والتي تستهدف تقسيم بلده واحتلال جزره وموانئه، ولولا "المسيرة"، لكان مرتزقة العدوان "قوات شرعية"، والمرتزقة السودانيين وغيرهم، "اشقاء جاؤا لنصرة الشعب اليمني"، ولولا المسيرة لكانت المجاعة التي تضرب الشعب اليمني ، هو من فعل اليمنيين انفسهم وليس من فعل المعتدين السعوديين والاماراتيين.

لولا قناة " اللؤلؤة" ، لكان التضبيل الامريكي والخليفي، نجح في تسويق ثورة الشعب البحريني على انها "ثورة الشيعة ضد السنة"، ولولا اللؤلؤة، لكانت السلطاات الخليفية نجحت في دفن جرائمها ضد الشعب البحريني، بدعم من المضلل الاكبر امريكا، ولولا اللؤلؤة لكانت السلطات الخليفية، قد غيرت ديمغرافية الشعب البحريني.

ستبقى العالم والمسيرة واللؤلؤة و..، عقبة كأداء امام التضليل الامريكي وتضليل اذنابهم من عرب الردة، الذين يستميتون في محاولة تسويق "اسرائيل" على انها صديقة العرب ، وان القضية الفلسطينية ليست قضية العرب، فبعد ساعات من حجب هذا المنابر الاعلامية المقاومة، تمكنت من التمرد على الحجب الامريكي ومواصلة مسيرتها في الكشف عن التضليل الاعلامي للمحور الامريكي الاسرائيلي وعرب التطبيع والردة، وفضح مؤامراتهم ضد العرب والمسلمين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف