لن نثق باللقاح الغربي.. مغردون يطالبون دولهم بتوريد اللقاح الايراني

لن نثق باللقاح الغربي.. مغردون يطالبون دولهم بتوريد اللقاح الايراني
السبت ٢٦ يونيو ٢٠٢١ - ٠٥:٠٨ بتوقيت غرينتش

تفاعل الكثير من المغردين في دول عربية مع خبر تلقي قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي، الجرعة الاولى من لقاح كورونا الايراني "كوفو ايران بركت".

العالم – نبض السوشيال

واشار بعض المغردين الى تصريحات قائد الثورة الاسلامية بعد تلقي اللقاح حيث قال"تلقّيت لقاح كورونا الإيراني احتراماً لجهود العلماء الإيرانيّين" مؤكدين أن هذا الامر يدل على ثقة السيد الخامنئي باللقاح الايراني.

وأكد النشطاء أن هذا اللقاح نتاجٌ لجهود الباحثين والعلماء الإيرانيين الشباب، وقد حصل على ترخيص بالاستخدام اعتماداً على العلوم المحليّة.

وطالب الكثير من المغردين دولهم اعتماد اللقاح الايراني، مؤكدين رفضهم تلقي اللقاح الأجنبي وأنهم يطالبون بتوريد "اللقاح الاسلامي الايراني" بدلا من استيراد اللقاح الغربي.

وأكد احد المغردين: كما اليمن انتصرت بالحرب وصنعت الاسلحة والصواريخ الدقيقة رغم الحصار عليها، ايران ايضا من انجازاتها الرائعة اخيرا وليس اخرا اللقاح الايراني ايضا رغم العقوبات الاميركية والحصار ... لنقتدي بقاداتنا ولنكون ناجحين بالعمل وليس فقط بالكلام"

كما أكد مغرد أخر: "أكثر من 40 سنة و القائد يتقدم الصفوف في مواجهة الخطر . بالأمس في ساحات الجهاد و اليوم يتلقى اللقاح الإيراني المصنع محليا ، نعم اللقاح الإيراني #ايران_بركت و ليس الامريكي و البريطاني !! هكذا هو القائد ، مشكاة و نورٌ على نور ."

ونشر مغرد صورة قديمة لقائد الثورة الاسلامية وكتب: "قبل33عامافي مثل هذا اليوم شارك الإمام الخامنئي، في25حزيران/يوليو 1988عندما كان رئيسا لجمهوية إيران الإسلامية بطلب من وزير الصحة آنذاك، في مراسم افتتاح مشروع «التعبئة الصحية للأطفال. وبعد كلمة ألقاها افتتح مشروع التلقيح ضد شلل الأطفال بتقطير اللقاح لعدد منهم تلقّى الجرعة الأولى من اللقاح الإيراني".

وكتب احد المغردين: اللقاح الإيراني "كوف إيران بركت" أكثر أماناً وموثوقية عند المؤمنين والمقاومين من اللقاحات المصنعة في دول أخرى.

وأكد أحد النشطاء: رغم الحصار الاقتصادي على أيران من قبل القوى الكبرى وعلى رأسها أمريكا، إلا أن الشعب الإيراني ومؤسساته تمكنت من تصنيع اللقاح لمواجهة فيروس الجائحة كوفيد 19. وها هي عدة دول تقدم طلباتها للحصول على هذا اللقاح. نبارك نجاحهم في الجوانب العلمية والبحوث وتقدمهم في مجالات الطب بشكل عام.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف