غموض يكتنف الاصلاح الذي يطالب به بلينكن في لبنان

غموض يكتنف الاصلاح الذي يطالب به بلينكن في لبنان
الأربعاء ٣٠ يونيو ٢٠٢١ - ٠٥:٤١ بتوقيت غرينتش

أعلن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أنه عقد اجتماعا مع نظيريه الفرنسي جان إيف لو دريان والسعودي فيصل بن فرحان، لمناقشة الملف اللبناني.

العالم - لبنان

وكتب بلينكن في تغريدة على حسابه عبر "تويتر": "مناقشة مهمة مع نظيريّ السعودي والفرنسي، فيصل بن فرحان وجان إيف لودريان، فيما يتعلق بضرورة أن يظهر القادة السياسيون في لبنان قيادة حقيقية من خلال تنفيذ الإصلاحات التي طال انتظارها لتحقيق الاستقرار في الاقتصاد وتوفير الإغاثة التي يحتاجها الشعب اللبناني بشدة".

ولم يبين بليكن ما هي أبعاد الاصلاحات التي ناقشها مع نظيريه السعودي والفرنسي، خاصة وأن الأزمات التي يعاني منها لبنان، بدأت مع تنفيذ اتفاق الطائف الذي حظي بمباركة فرنسية وأميركية ودولية.

وتشير أوساط لبنانية أن بلينكن يكرر موقف وزير الخارجية الفرنسي، وانهما يقصدان من الاصلاحات، تهميش دور المقاومة في السلطة والنظام اللبناني، وتنفيذ السياسة الاسرائيلية في هذا البلد، وتعزيز الضغوط والحصار على سوريا، وبشكل عام أن يسبح لبنان في الضفة الغربية وينأى بنفسه عن محور المقاومة، الأمر الذي ترفضه شريحة واسعة من اللبنانيين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف