مسلحون يخطتفون أكثر من 120 طالبا بعد هجوم على مدرسة في نيجيريا

مسلحون يخطتفون أكثر من 120 طالبا بعد هجوم على مدرسة في نيجيريا
الأربعاء ٠٧ يوليو ٢٠٢١ - ١٢:٤٣ بتوقيت غرينتش

أعلن مسؤول نيجيري، اليوم الأربعاء، أنه فُقد أكثر من 120 طالبا بعد هجوم نفذه مسلحون على مدرسة في ولاية كادونا النيجيرية.

العالم - أفريقيا

ونقلت "رويترز" عن رئيس المؤتمر المعمداني في ولاية كادونا النيجيرية، قوله إن "نحو 125 طالبا اعتبروا في عداد المفقودين، اليوم الأربعاء، بينما عاد 28 آخرون إلى عائلاتهم بعد هجوم نفذه مسلحون على مدرسة داخلية في الولاية".

وهاجم مسلحون مدرسة بيثل المعمدانية الثانوية، مساء الاثنين، في عاشر حادث خطف جماعي لتلاميذ منذ ديسمبر/ كانون الأول في شمال غرب نيجيريا.

وقال أولياء الأمور إن المدرسة فيها 180 طالبا تقريبا، مضيفين أن الطلاب كانوا يؤدون الامتحانات، حسب "رويترز".

وتتهم السلطات النيجيرية عصابات مسلحة تطلب فدية بالمسؤولية عن عمليات الخطف.

وأشارت السلطات إلى أن "عمليات البحث والإنقاذ مستمرة، معربة عن أملها في أن يعود هؤلاء الطلاب إلى ذويهم بسلام قريبا".

وكانت وكالات الإغاثة الإنسانية قد حذرت من أن زيادة حوادث الخطف في المدارس تعرقل العملية التعليمية لمئات الآلاف من الأطفال النيجيريين.

وتقدر منظمة الأمم المتحدة للطفولة (​يونيسف) أن أكثر من 1120 مدرسة أُغلقت في أنحاء شمال غرب نيجيريا. وحتى في حالة وجود مدارس مفتوحة، يخشى أولياء الأمور من إرسال أطفالهم إليها.

وتوضح المنظمة أن ما بين 300 ألف و400 ألف طالب في المنطقة تسربوا من التعليم بسبب انعدام الأمن.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف