كيف يؤثر الطقس الحار على مرضى كورونا؟

كيف يؤثر الطقس الحار على مرضى كورونا؟
السبت ١٧ يوليو ٢٠٢١ - ١٠:٠٥ بتوقيت غرينتش

تحدث طبيب الأمراض المعدية وعالم المناعة الروسي غورغي فيكولوف، عن تأثير الطقس الحار على حالة المرضى المصابين بعدوى فيروس كورونا في مقابلة مع "سبوتنيك".

العالم - منوعات

ووفقا له، يمكن أن يؤدي الطقس الحار إلى تفاقم مسار كوفيد-19، خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية. هؤلاء الأشخاص لا يتحملون الحرارة، كما أن عدوى فيروس كورونا تجعل حالتهم أسوأ.

وقال: "عندما يتعلق الأمر بأي عدوى جماعية أثناء الطقس الحار، إذا لم نأخذ في الاعتبار العدوى المعدية، فهناك عبء على القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي، ولأن العديد من الروس يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية، فهذه أمراض شائعة جدا. هؤلاء الأشخاص أكثر صعوبة في تحمل الحرارة، وقد تكون إصابتهم بفيروس كورونا أكثر صعوبة".

كما يمكن أن يؤدي الطقس الحار إلى الجفاف - فقدان السوائل في الجسم، والذي، حسب قوله، يزيد من مخاطر التسمم وتكوين الجلطات الدموية، ولدى أي شخص.

وأضاف غورغي فيكولوف: "هذا خطير بشكل خاص في حالة فيروس كورونا. إذا لم يتم تجديد السوائل المفقودة، سيبدأ الجفاف، وهو أمر خطير على الأشخاص الضعفاء".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف