بالفيديو..

استئناف محادثات السلام بين الحكومة الأفغانية وطالبان في قطر

السبت ١٧ يوليو ٢٠٢١ - ٠٤:١٤ بتوقيت غرينتش

محاولات للخروج من الأزمة الإفغانية بذلتها الأطراف المعنية في العاصمة القطرية الدوحة، بينما تدور معارك طاحنة على الأرض، بالتزامن مع انسحاب القوات الأجنبية من البلاد بعد احتلال دام 20 عاما.

العالم - خاص بالعالم

إجتماع الدوحة ضم ممثلين عن الحكومة الأفغانية بينهم عبد الله عبد الله، رئيس لجنة المصالحة الأفغانية ورئيس الحكومة السابق ومفاوضين من المكتب السياسي لطالبان في الدوحة.

وقال عبد الله عبد الله رئيس لجنة المصالحة الأفغانية:"لقد تم إجراء مشاورات شاملة مع جميع القادة السياسيين والقادة الحكوميين، والرسالة واحدة وهي إن مشكلة أفغانستان ليس لها حل عسكري، ويجب أن نبذل قصارى جهدنا للتوصل إلى حل سياسي لإنهاء الحرب والتخطيط لحل مشترك".

المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان محمد نعيم أكد استعداد الجماعة للحوار والمحادثات والمفاوضات، مشيرا إلى أن الأولوية ان تحل المشاكل من خلال الحوار داعياً الجانب الآخر، بأن يكون لديه ارادة صحيحة ومخلصة لإنهاء المشاكل.

وكانت جماعة طالبان شنت هجوما شاملا على القوات الأفغانية في أوائل ايار/مايو مستغلة بدء انسحاب القوات الأجنبية الذي من المقرر أن يكتمل بحلول نهاية آب/أغسطس.

وقد أعلنت الجماعة أنها سيطرت خلال الشهرين الماضيين على مئة وأربعة وتسعين مديرية في أفغانستان مشيرة إلى أن القوات الحكومية استعادت خمسة منها حتى الآن.

من جهة أخرى، أعادت باكستان فتح جانبها من المنفذ الحدودي مع أفغانستان، الذي أغلقته بعد سيطرة طالبان على بلدة سبين بولداك الحدودية الاسبوع الماضي.

وأشار مسؤول محلي باكستاني إنّ القرار اتخذ بسبب الهدوء النسبي على الجانب الآخر للحدود، لكنه أشار إلى أن المنفذ سيظل مغلقا أمام حركة التجارة.

من جانبها أعلنت فرنسا إجلاء نحو مئة من مواطنيها والأفغان العاملين لدى سفارتها في العاصمة مع تدهور الوضع الأمني.

فيما أجلت دول عدة أخرى من بينها الهند والصين وألمانيا وكندا مواطنيها أو أبلغتهم بضرورة المغادرة خلال الأيام الأخيرة.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف