النهضة: الغنوشي لا يخضع للاقامة الجبرية ولا المنع من السفر

النهضة: الغنوشي لا يخضع للاقامة الجبرية ولا المنع من السفر
الثلاثاء ٢٧ يوليو ٢٠٢١ - ٠٣:١٠ بتوقيت غرينتش

نفت حركة النهضة التونسية خضوع زعيم الحركة ورئيس البرلمان راشد الغنوشي للإقامة الجبرية.

العالم - تونس

وقالت الحركة عبر صفحتها على فيسبوك: "تنفي حركة النهضة كل ما يروّج من أخبار زائفة حول تحجير السفر على رئيس البرلمان ورئيس حركة النهضة الأستاذ راشد الغنوشي، ووضعه في الإقامة الجبرية، وتؤكد أنه يعقد سلسلة من الاجتماعات حاليا".

وكان الغنوشي قد عقد، صباح الاثنين، اجتماعا لمكتب مجلس النواب عبر تطبيق زوم، بسبب إغلاق مقر المجلس من قبل الجيش، كما كان قد دعا الأحد التونسيين للنزول إلى الشارع، وبقي في سيارته أمام مجلس النواب حتى صباح الاثنين.

وكان الرئيس التونسي قد أقال كلا من وزيرِ الدفاع ابراهيم البرتاجي ووزيرة العدل بالنيابة حسناء بن سليمان غداة قراره تجميد عمل البرلمان، وإعفاء رئيسِ الحكومة هشام مشيشي من مهامه. فيما اتهمَ رئيسُ مجلس النواب راشد الغنوشي الرئيس سعيّد بالانقلاب على الثورة والدستور.

کما أصدر قيس سعيد أمرا رئاسيا يَقضي بمنع تجول الأشخاص والعربات في كل أنحاء البلاد من السابعة مساء وحتى السادسة صباحا، وذلك حتى يوم الجمعة.

واستثنى قرار حظر التَجْوال الحالات الصحية العاجلة، وأصحاب العمل الليلي. ويمنع القرار الرئاسي كل تجمع يزيد على ثلاثة أشخاص في الطريق العام والساحات العامة. كما أصدر سعيّد أمرا آخر يقضي بتعطيل العمل في الإدارات المركزية والمصالح الخارجية والمؤسسات العامة ذات الصبغة الإدارية لمدة يومين. فيما أعربَ برلمانيون عن رفضهم لقرارات سعيّد، وقالوا إن البرلمان سيواصل عملَه.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف