امیرکا تتهم ایران بالهجوم على السفينة الاسرائيلية!

امیرکا تتهم ایران بالهجوم على السفينة الاسرائيلية!
الإثنين ٠٢ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٦:٤٤ بتوقيت غرينتش

العالم - الخبر واعرابه

الخبر:

يقول وزير الخارجية الأميركي إن المعلومات المتوفرة تقودنا الى أن ايران هي التي نفذت الهجوم على السفينة الاسرائيلية في بحر عمان.

اعرابه:

في الوقت الذي تبنت فيه فصائل المقاومة في المنطقة الهجوم على السفينة الاسرائيلية "ميرسير ستريت”، فان بلينكن يتهم ايران في تنفيذ الهجوم، ويتوعد بأنه سيكون هناك رد مناسب على ذلك، ما يعني أن الولايات المتحدة اتخذت موقفا من دون أي تحقيق وبنت هذا الموقف على احتمالات مسبقة، وعلى الرغم من أن بلينكن لم يتطرق ولم يحدد طبيعة الرد الأميركي على الهجوم إلا أن واشنطن نصبت نفسها قاضيا وفي نفس الوقت منفذا للحكم الذي أصدرته في هذا الصدد.

- ان تتبنى الولايات المتحدة الأميركية هذاالموقف فهذا يبين أن الحفاظ على الأمن الاسرائيلي في المنطقة لا يزال المبدأ الأساسي والاستراتيجي لأميركا، ومن الطبيعي فان التركيز على هذا الموقف وتضخيمه يؤشر على أن أحد الأسباب الرئيسية وراء عدم انسحاب القوات الأميركية من المنطقة هو التهديدات الأمنية المتعددة التي تواجه الكيان الصهيوني، وعلى الرغم من خطوات التطبيع التي اقدمت عليها بعض الدول العربية مع اسرائيل، فلا تزال هذه التهديدات ماثلة وحقيقية وفي تزايد مستمر.

- الملفت في هذا الأمر أن الولايات المتحدة الأميركية لم تبد أية ردة فعل تجاه الهجوم على المنشآت النووية الايرانية ولاعلى اغتيال العلماء النوويين الايرانيين ولا سرقة الوثائق، ولا أي عدوان قامت به اسرائيل سواء ضد ايران أو سورية أو فلسطين أو لبنان أو العراق وسائر دول المنطقة، وخصوصا محور المقاومة، بل المثير للاستغراب، ان تعتبر هذه الاعتداءات الاسرائيلية تدخل في اطار دفاع الكيان الصهيوني عن أمنه، وبالتالي تسبغ نوعا من الشرعية على هذه الاعتداءات.

- لقد أعلنت ايران بشكل رسمي ليس لديها أي دور في الهجوم على السفينة الاسرائيلية ، وفي نفس الوقت فانها كأية دولة تتخذ مواقف عادلة تعتبر أن من حق أية دولة وجماعة الدفاع عن مصالحها أمام أي عدوان، وفي هذا الاطار فان سلوكيات وممارسات الجمهورية الاسلامية طالما برهنت على أنها تتمتع بالشجاعة الكافية في تبني أي عمل تقدم عليه سواء في المنطقة أو العالم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف